ساركوزي أمام القضاء مجددا

يمثل الرئيس الفرنسي الأسبق نيكولا ساركوزي أمام القضاء اليوم الأربعاء بتهمة تمويل حملته الانتخابية بشكل غير قانوني، وذلك بعد أسبوعين من الحكم عليه في تهم منفصلة تتعلق بالرشوة.

ويُتهم ساركوزي بتجاوز الحد القانوني لنفقات الحملة بمقدار 20 مليون يورو (23.8 مليون دولار) خلال حملة إعادة انتخابه عام 2012.

كما يُتهم 13 شخصا إضافيا بالاحتيال أو المساعدة والتحريض.

ومن المتوقع صدور حكم قضائي بحقه في منتصف أبريل.

ويواجه ساركوزي، الذي تولى رئاسة فرنسا بين عامي 2007 و 2012، عقوبة السجن لمدة عام وغرامة قدرها 3750 يورو.

وحُكم على الرئيس الأسبق مطلع الشهر الجاري بالسجن ثلاث سنوات، اثنتان منها مع وقف التنفيذ، في قضية فساد.

طباعة Email