ميجان: رفضوا جعل ابني أميراً بسبب مخاوف تتعلق بلون بشرته

كشفت ميجان، زوجة الأمير البريطاني هاري، إن العائلة المالكة البريطانية رفضت جعل ابنها آرتشي أميرا وذلك إلى حد ما بسبب مخاوف بشأن مدى سمرة بشرته.

وقالت إن العائلة حاولت إسكاتها كما أن الأشخاص داخل المؤسسة لم يتقاعسوا فقط عن حمايتها من الادعاءات الكيدية بل كذبوا لحماية الآخرين.

وأضافت ميجان في مقابلة مع الإعلاميّة الأمريكيّة أوبرا وينفري بثّتها شبكة "سي بي إس" :"بمجرد زواجنا وبدأ كل شيء في التدهور فعلا وأدركت أنني لست فقط غير محمية ولكنهم على استعداد للكذب لحماية أفراد آخرين من العائلة. لكنهم لم يكونوا مستعدين لقول الحقيقة لحمايتي وحماية زوجي".

وامتنعت ميجان عن تحديد من الذي أثار مثل هذه المخاوف. ولدى سؤالها عما إذا كانت لزمت الصمت أم أُجبرت على الصمت أشارت إلى أن الإجابة "الأخيرة" هي الصحيحة.

وأضافت ميجان، أنها كانت ساذجة قبل أن تتزوج أحد أفراد العائلة المالكة في 2018 لكن انتهى بها الأمر بأن تملكتها أفكار انتحارية والتفكير في إيذاء نفسها بعد أن طلبت المساعدة ولكن لم تحصل على أي شيء.

وتأتي هذه المقابلة المرتقبة وسط خلاف حاد بين ميجان وهاري من جهة العائلة الملكية البريطاني من جهة أخرى.

وتخلى الزوجان، اللذان تزوجا عام 2018،عن واجباتهما الملكية وبدأ الاثنان حياة جديدة في الولايات المتحدة.

طباعة Email