أوكسفام: الدول الغنيّة تستخدم مزاعم"مضلّلة" بشأن تمويل المناخ

ت + ت - الحجم الطبيعي

ذكرت منظمة أوكسفام الدولية في تقرير جديد اليوم الأربعاء أن الدول الغنية تقصر في الوفاء بالتزامات تمويل المناخ تجاه الدول الفقيرة وتستخدم حسابات "مضللة" و"غير نزيهة" لتضخيم حجم المبلغ الذي تقدمه، وذلك قبل أسابيع فقط من إجراء محادثات رئيسية.

وبحسب وكالة بلومبرغ للأنباء، قالت أوكسفام إن الدول الغنية قدمت أقل من 25 مليار دولار في صورة تمويل عام في العام 2020، مقارنة بنحو 70 مليار دولار أعلنت عنها.

ووجدت المنظمة غير الربحية أن الكثير من الأموال يجري تقديمها كقروض، مما يدفع الدول لمزيد من الديون، في حين أن الأموال المقدمة غالبا ما يكون تركيزها أقل على قضايا المناخ مما هو معلن.

وقالت نافكوت دابي، رئيسة سياسة المناخ في منظمة أوكسفام، في بيان:"مساهمات الدول الغنية لا تستمر فقط في الانخفاض بشكل مزر عن هدفها الذي وعدت به، ولكنها أيضا مضللة للغاية"، مضيفة أنه "بدلا من دعم البلدان التي تواجه حالات الجفاف والأعاصير والفيضانات المتفاقمة، فإن الدول الغنية تعمل على شل قدرتها (الدول الفقيرة) على التعامل مع الصدمة التالية وتعميق فقرها". 

طباعة Email