البيان أول صحيفة تجرّب المركبة ذاتية القيادة لـ "طرق دبي"

للمرة الأولى في شوارع دبي، عرضت  هيئة الطرق والمواصلات ظهر اليوم أول مركبة ذاتية القيادة في منطقة مركز دبي التجاري العالمي.

وفي رحلة استمرت لعشر دقائق، كانت "البيان" الصحيفة العربية الأولى التي تجرب المركبة ذاتية القيادة على هامش فعاليات المؤتمر العالمي للتنقل ذاتي القيادة الذي يعقد للمرة الأولى.

المركبة الكهربائية مزودة بمستشعرات وحساسات تمكنها من الانعطاف يمينا ويساراً كما أنها تحتوي على نظام خرائط داخلي، فيما تصل سرعتها لـ 240 كم في الساعة.  

وأفاد خالد العوضي مدير إدارة أنظمة المواصلات بهئية الطرق والمواصلات في دبي ومدير مؤتمر دبي للتنقل ذاتي القيادة أن المؤتمر الذي يستمر حتى يوم غد يستعرض أحدث التقنيات والتكنولوجيا في عالم التنقل ذاتي القيادة، ومن هذا الإطار عرضت الهئية بالتعاون مع شركة "جاجوار لاند لوفر" سيارة "جاكوار I-PACE " ذاتية القيادة صممت خصيصاً لمؤتمر دبي العالمي للتنقل وتم العمل عليها لمدة 6 شهور بالتعاون مع مركز الابتكار للشركة.

وعلى الرغم من أنه السيارة ذاتية القيادة إلا أنه يلزم وجود راكب في مقعد القيادة، وتعليقاً على ذلك قال سلمان سلطان مدير العلاقات العامة والإعلام الاجتماعي لشركة جاجوار إنه بحسب أنظمة السلامة المعمول بها عالمياً يلزم وجود سائق في مقعد القيادة بهدف التحكم في المكابح أو المقود عندما يتطلب الأمر، موضحاً أن السيارة عندما تكون مشحونة بالكامل توفر مدى يبلغ 470 كم. وأشار إلى أن سيارة I-PACE هي أول سيارة كهربائية لشركة جاجوار وستتوفر في الأسواق بداً من العام المقبل وأنها مزودة بالجيل الجديد من تقنيات الذكاء الاصطناعي.

وأضاف: يتمركز محركان كهربائيان من تصميم "جاكوار" على كل واحد من المحورين، مما يحقق أداء يبلغ 400 حصان وعزم دوران 696 نيوتن/ متر مع نظام دفع رباعي دائم، ونظام جر باستخدام تقنية مراقبة التقدم على جميع الأسطح. ويتمتع المحركان بكثافة عزم وكفاءة طاقة عاليتين، مما يساعد "جاكوارI-PACE " على تحقيق أداء مماثل للسيارات الرياضية التقليدية، حيث تنطلق من الثبات إلى سرعة 100 كيلومتر/ساعة في غضون 4,8 ثانية فقط.

ويمكن شحن  بطارية "جاكوار I-PACE"  من صفر حتى 80% في غضون 40 دقيقة فقط باستخدام شاحن التيار المباشر السريع (100 كيلوواط). ويمكن شحن بطارية السيارة منزلياً باستخدام قابس تيار متناوب جداري (7 كيلوواط) والحصول على منسوب الشحن نفسه في غضون 10 ساعات، مما يجعله نموذجياً للشحن أثناء الليل. 

وتمكن المركبة ذاتية القيادة المستخدم من توفير الوقت المخصص للقيادة للقيام بأعمال أخرى مثل إرسال الإيميلات أو التحدث مع أبنائه عندما يقلهم لمدارسهم صباحاً والقيات بأنشطة أخرى.

4 سنوات لإنجاز الأطر التشريعية والتشغيلية للتنقل ذاتي القيادة

«روكسو» يوصل الشحنات الخاصة ذاتياً

كلمات دالة:
  • هيئة الطرق والمواصلات ،
  • دبي،
  • التنقل ذاتي القيادة،
  • جاجوار،
  • سيارات
طباعة Email
تعليقات

تعليقات