20 ألف وفاة في الولايات المتحدة بسبب كورونا

تجاوزت الوفيات الناجمة عن الإصابة بفيروس كورونا في الولايات المتحدة 20 ألف حالة، اليوم السبت، وهي أعلى حصيلة يتم تسجيلها في العالم رغم أن هناك دلائل على أن الوباء ربما يقترب من ذروته، حسب إحصاء أجرته وكالة "رويترز".

وسجلت إيطاليا ثاني أكبر عدد من الوفيات وبلغ 19468، وجاءت إسبانيا في المركز الثالث عند 16353 حالة.

ويذكر أن عدد سكان الولايات المتحدة أكبر خمس مرات من عدد سكان إيطاليا وأكبر سبع مرات تقريباً من سكان إسبانيا.

وشهدت الولايات المتحدة أعلى معدل وفيات لها حتى الآن من جراء العدوى وذلك بتسجيل ما يقرب من 2000 حالة يومياً على مدى الأيام الأربعة الأخيرة على التوالي.

وحذر خبراء الصحة العامة من أن العدد الإجمالي للوفيات في الولايات المتحدة قد يصل إلى 200 ألف خلال الصيف، إذا تم رفع القيود غير المسبوقة بالبقاء في المنزل، والتي أغلقت الشركات وأبقت معظم الأمريكيين داخل منازلهم.

وكان لأوامر البقاء في المنزل التي فرضت على مدى الأسابيع الأخيرة في 42 ولاية أمريكية، أثر كبير في التجارة الأمريكية ويتوقع بعض خبراء الاقتصاد أن يفقد ما يصل إلى 20 مليون أمريكي وظائفهم بنهاية الشهر، ما أثار تساؤلات حول مدى إمكانية استمرار إغلاق المؤسسات التجارية والقيود على السفر.

وبلغ عدد الإصابات المؤكدة بفيروس كورونا على مستوى العالم أكثر من 1.6 مليون حالة فيما تجاوز العدد الإجمالي للوفيات 106 آلاف.

كلمات دالة:
  • فيروس كورونا ،
  • كوفيد-19،
  • الولايات المتحدة،
  • إسبانيا،
  • إيطاليا،
  • رويترز،
  • وفيات
طباعة Email
تعليقات

تعليقات