زعيم المعارضة البريطاني يدعو إلى انتخابات لإنهاء "أزمة" بريكست

دعا زعيم المعارضة البريطاني جيريمي كوربين اليوم الإثنين، إلى انتخابات عامة لمحاولة إنهاء المأزق الخاص بخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي (بريكست) فيما تعرض رئيس الوزراء بوريس جونسون لضغط لحمله على دعوة البرلمان للانعقاد.

وقال كوربين إن حزب العمال الذي يرأسه سوف يعرض إجراء استفتاء ثان على قرار 2016 للانسحاب من الاتحاد الأوروبي في حال فاز الحزب في أي انتخابات. ولا يريد زعيم الحزب المحافظ بوريس جونسون الدعوة لإجراء انتخابات ولكن قد يضطر لذلك في حال خسر استفتاء بالثقة في البرلمان.

ونقلت وكالة برس أسوسيشن البريطانية عن كوربين القول: "حزب العمال يعتقد أنه يجب إرجاع القرار بشأن كيفية حل أزمة بريكست إلى الشعب".

وقال: "وإذا ما كان هناك انتخابات عامة هذا الخريف، سوف يلتزم حزب العمال بإجراء تصويت عام لمنح الناخبين الكلمة النهائية في ظل خيارات جديرة بالثقة على الجانبين بما في ذلك خيار البقاء".

وتعهد جونسون بالالتزام بالمهلة النهائية في 31 أكتوبر لمغادرة بريطانيا التكتل، حتى إذا لم يتم التوصل إلى اتفاق لتنظيم خروج البلاد. ولم يظهر الاتحاد الأوروبي أي علامة على الإذعان لمطلب جونسون لإعادة التفاوض في اتفاق جرى الاتفاق عليه مع سلفه تيريزا ماي.

وتم رفض الاتفاق من جانب البرلمان البريطاني الذي يضم الكثير من النواب الذين يحاولون، من بينهم كوربين، منع عملية بريكست بدون اتفاق. وقال المتحدث باسمه للشؤون المالية جون ماكدونيل إن البرلمان يجب أن ينعقد مجددا "في الأيام القليلة المقبلة" من العطلة الصيفية.

وبحسب الوثائق الحكومية المسربة إلى صحيفة "صنداي تايمز" سوف تواجه بريطانيا نقصا في الغذاء والدواء والوقود في حالة خروجها من الاتحاد الاوروبي بدون اتفاق.

كلمات دالة:
  • بريطانيا،
  • الاتحاد الأوروبي ،
  • بريكست،
  • زعيم الحزب المحافظ بوريس جونسون
طباعة Email
تعليقات

تعليقات