شركات طيران ونفط دولية توقف تعاملاتها مع طهران

العقوبات على إيران بدأت تؤتي ثمارها

في مؤشّر إلى فعالية العقوبات الأميركية على إيران، وأنها بدأت تؤتي ثمارها، عمدت شركات طيران ونفط دولية إلى وقف تعاملاتها مع طهران، وفي موازاة ذلك، قال مستشار الأمن القومي الأميركي جون بولتون إن واشنطن تصرّ على مغادرة القوات الإيرانية سوريا، مؤكداً رفض خطة روسيا لربط مثل هذه العملية بتنازلات أميركية.

وفي عودة إلى مفاعيل العقوبات على إيران، أعلنت الخطوط الجوية البريطانية والخطوط الفرنسية اعتزامهما وقف رحلاتهما إلى طهران في الشهر المقبل.

إلى ذلك، زادت «هانوا توتال» الكورية وارداتها من مكثفات الولايات المتحدة وأستراليا، وسعت إلى شراء المزيد من الشحنات الأوروبية لاستبدال إمدادات إيرانية.

إلى ذلك، قال مستشار الأمن القومي الأميركي جون بولتون إن الولايات المتحدة تريد أن تغادر القوات الإيرانية سوريا، لكن واشنطن ترفض خطة روسيا لربط مثل هذه العملية بتنازلات أميركية.

وأضاف بولتون، عقب محادثاته مع سكرتير مجلس الأمن الروسي في جنيف، أن نظيره أكد مجدداً اقتراح موسكو بأن تلغي واشنطن الحظر النفطي الذي تفرضه على إيران مقابل كبح وجود القوات الإيرانية في سوريا.

اقرأ أيضاً:

أميركا ترفض «صفقة» روسية لانسحاب إيران من سوريا

الخطوط البريطانية والفرنسية توقفان رحلاتهما إلى طهران

تعليقات

تعليقات