توضيح مهم من الخارجية السعودية بشأن الفتاة الموقوفة في بانكوك

أعلنت السفارة السعودية في بانكوك، أن سبب توقيف فتاة سعودية في مطار العاصمة التايلاندية، التي ادعت هروبها من أهلها لدواعي تعنيف، هو بسبب مخالفتها للقوانين.

وقالت السفارة، إن سبب توقيف الفتاة في مطار العاصمة التايلاندية، كان بسبب عدم وجود حجز عودة لديها، ولا برنامج سياحي، مما يتطلب ترحيلها من قبل السلطات التايلاندية.

ونقل حساب مركز الاتصال والإعلام الجديد التابع للخارجية السعودية، أن الفتاة سيتم ترحيلها، الاثنين، إلى الكويت التي يقيم فيها أهلها بشكل شبه دائم.

وأكد أن السفارة السعودية لا تملك سلطة إيقاف في المطار أو غيره، كما أنها تتواصل مع والد الفتاة.

وأوضحت السفارة أن إيقاف الفتاة المذكورة، تم من قبل سلطات المطار بسبب مخالفتها للقوانين، كما أنه لم يتم سحب جواز السفر الخاص بها.

كلمات دالة:
  • السعودية ،
  • بانكوك،
  • تايلاند ،
  • السفارة السعودية في بانكوك،
  • الكويت،
  • السلطات التايلاندية،
  • برنامج سياحي،
  • وزارة الخارجية السعودية،
  • الفتاة الموقوفة،
  • مطار العاصمة التايلاندية
طباعة Email
تعليقات

تعليقات