اعتبرت روسيا عالقة في سوريا

واشنطن: إيران المصرف المركزي للإرهاب

حذر مستشار الأمن القومي الأميركي، جون بولتون، بأنه إذا لم تمتثل إيران للمطالب الأميركية، فإن واشنطن ستمارس «ضغوطاً قصوى عليها لتفهم بوضوح أنها لن تحصل يوماً على أسلحة نووية قابلة للاستخدام»، واصفاً النظام الإيراني، بأنه المصرف المركزي للإرهاب في العالم منذ عام 1979.

وقال بولتون في تصريحات خلال زيارته القدس المحتلة أمس: «بدلاً من أن يشجع الاتفاق النووي إيران على الاعتدال في سلوكها، شجع التدفق النقدي الجديد طهران على زيادة نشاطها العسكري في الشرق الأوسط ودعم الإرهاب».

وتابع: «لنكن واضحين، إن السياسة الأميركية لا تقضي بتغيير النظام، بل ما نريده هو تغيير كبير في سلوك النظام»، منوهاً بأنه بعد خروج واشنطن من الاتفاق النووي، وإعادة فرض العقوبات على إيران «رأينا مفعولاً سلبياً للغاية على إيران، أعتقد حتى أنه أكثر شدة مما كنا نتوقعه».

وأشار بولتون إلى أن روسيا «عالقة» في سوريا، وتتطلع إلى آخرين لتمويل إعادة الإعمار بعد الحرب، وأن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، أبلغ نظيره الأميركي أن مصالح روسيا وإيران في الشأن السوري، ليست متطابقة، مشدداً على أن إدارة ترامب تريد أن توضح للأسد أنها سترد بقوة على استخدام أسلحة كيمياوية أو بيولوجية إذا ما كانت هناك أعمال عسكرية إضافية في إدلب».

اقرأ أيضاً:

بولتون: روسيا عالقة في سوريا.. وإيران مصرف مركزي للإرهاب

النظام يواصل تحشيد قواته لاجتياح إدلب

تعليقات

تعليقات