مقتل 14 على الأقل في زلزال هايتي

قال مسؤولون إن ما لا يقل عن 14 شخصا لقوا حتفهم وأصيب أكثر من 100 آخرين في زلزال ضرب شمالي هايتي في ساعة متأخرة من مساء السبت، وأدى إلى انهيار عدة مبان في ذلك البلد الفقير في منطقة الكاريبي.

وقال مسؤول محلي إن ما لا يقل عن ثمانية أشخاص لقوا حتفهم في بورت دي بيه على الساحل الشرقي قرب مركز الزلزال الذي بلغت قوته 5.9 درجة، والذي وقع على عمق 11.7 كيلومتر، بحسب هيئة المسح الجيولوجي الأميركية.

وقالت السلطات إن أربعة آخرين لقوا حتفهم في بلدة جروس مورني والمناطق الواقعة حولها باتجاه الجنوب، من بينهم امرأة توفيت إثر إصابتها بأزمة قلبية عقب الزلزال.

ولقي شخص آخر حتفه في بلدة تشانسولم إثر انهيار منزل بينما توفي آخر في سانت لويس دو نورد.

وحث جوفينيل مواز، رئيس هايتي في تغريدة على تويتر المواطنين على التزام الهدوء، وقال إنه أمبر بتوجيه "جميع موارد الجمهورية" لدعم جهود الإغاثة.

وقالت هيئة الحماية المدنية إن ما لا يقل عن 135 شخصا كانوا يخضعون للعلاج من إصابات صباح اليوم الأحد.

وكان هذا أحد أقوى الزلازل التي شهدتها هايتي منذ وقوع زلزال قوته سبع درجات قرب العاصمة بورت أو برنس في 2010، مما أدى إلى سقوط عشرات الآلاف من القتلى.

تعليقات

تعليقات