#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

اكتشف الفوائد الجديدة للطماطم

تعد الطماطم من المواد الغذائية الأكثر انتشاراً في العالم، ولا تخلُ أطباق الغذاء منها، بسبب مذاقها الطيب. دراسات حديثة لباحثين في جامعة فالنسيا الإسبانية كشفت فوائد جديدة للطماطم وصلصتها وخاصة على البكتريا المعوية وعلى صحة القلب.

وتمت دراسة مضادات الأكسدة في الطماطم النية والمقلية. ووجدت الدراسة - التي نشرت نتائجها في الدورية العلمية "ساينس دايركت"- أن عملية قلي الطماطم عززت عملية استخراج المركبات المضادة للأكسدة في الطماطم، حيث كان محتواها أعلى مما هو موجود في الطماطم النيئة

وصلصة الطماطم التي تم تسخينها قبل تناولها، احتوت على مادة "الليكوبين" بصورة سليمة من دون تغير. وتؤثر هذه المادة بصورة إيجابية على البكتريا المعوية، حسب (DW عربية).

من جانب آخر، ذكرت صحيفة "دويتشه أبوتيكر تسايتونغ" الألمانية أن مادة "الليكوبين" الموجودة في الطماطم تسهم في محاربة أمراض القلب والأوعية الدموية. ونشرت الصحيفة نتائج دراسة صادرة من جامعة كامبريدج البريطانية وجامعة تارتو في إستونيا، التي ذكرت أن تناول الطماطم يؤثر بصورة إيجابية على مرضى القلب

يذكر أنه معروف علميا بأن البكتريا في الأمعاء لها تأثير جيد على صحة الجسم، وسبق لعدة دراسات علمية أن أثبتت ذلك.

تعليقات

تعليقات