بعد قرابة عامين من انتشاره.. القضاء على شلل الأطفال في الفلبين

أعلنت منظمة الصحة العالمية ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسف) اليوم الجمعة، القضاء على مرض شلل الأطفال في الفلبين بعد قرابة عامين من انتشاره.

وقالت المنظمتان في بيان إنه لم يتم اكتشاف أي حالة إصابة بشلل الأطفال في الفلبين خلال الـ16 شهرا الماضية.

وأضافتا: "تفشي شلل الأطفال الذي تم اكتشافه في الفلبين في سبتمبر 2019 انتهى الآن. ويأتي هذا بعد تقييم دقيق لاستجابة البلاد لتفشي المرض من قبل فريق من الخبراء العالميين في القضاء على شلل الأطفال".

ومنذ عودة ظهور المرض، سجلت وزارة الصحة إجمالي 17 حالة إصابة مؤكدة بشلل الأطفال، ولم يتم الإبلاغ عن أي وفيات.

وقالت وكيلة وزارة الصحة، ماريا روزاريو فيرجير، إن المرة الأخيرة التي سجلت فيها البلاد حالة إصابة بشلل الأطفال كانت يوم 16 يناير 2020، في مقاطعة سيبو بوسط البلاد.

وقال رابيندرا أبياسينجي، ممثل منظمة الصحة العالمية في الفلبين: "هذا انتصار كبير للصحة العامة ومثال ممتاز لما يمكن أن تحققه الجهود الجماعية، حتى في خضم جائحة كوفيد -19".

 

كلمات دالة:
  • منظمة الصحة العالمية،
  • الفلبين ،
  • شلل الأطفال،
  • منظمة الأمم المتحدة للطفولة،
  • يونيسف
طباعة Email