دراسة أمريكية: وفيات كورونا عالمياً ضعف المصرح به

أظهرت دراسة أمريكية جديدة مثيرة للجدل أن عدد الوفيات بسبب كوفيد-19 على مستوى العالم ضعف العدد الرسمي البالغ 24ر3 مليون وفاة، مشيرة إلى أن الولايات المتحدة ليست استثناء.

وقال باحثون في معهد القياسات الصحية والتقييم بجامعة واشنطن أمس الخميس في تحليل جديد، إن أكثر من 905 آلاف شخص ماتوا بسبب كوفيد-19 في الولايات المتحدة، بزيادة 57% عن العدد الرسمي. وهذا يعتبر أكثر من أية دولة أخرى.

وبحسب إحصائيات جامعة جونز هوبكنز، فإن الحصيلة الرسمية الأمريكية تبلغ حوالي 580 ألف وفاة، وفقا لصحيفة "نيويورك ديلي نيوز".

وأشارت الدراسة إلى أن عدد الوفيات على مستوى العالم يقترب من 7 ملايين وفاة، وهو أكثر من ضعف الحصيلة الرسمية البالغة 24ر3 مليون، وهو ما سجلته جامعة جونز هوبكنز.

وفي الوقت الذي رحب فيه البعض بالدراسة باعتبارها مؤشرًا أكثر دقة للتكلفة الحقيقية لأعداد الأرواح المفقودة بسبب الجائحة، رأى آخرون أن هناك احتمالا لوجود مبالغة في تلك التقديرات.

كلمات دالة:
  • وفيات،
  • فيروس كورونا ،
  • دراسة ،
  • واشنطن ،
  • جونز هوبكنز
طباعة Email