توقيع اتفاقية للتجارة الحرة بين الولايات المتحدة والمكسيك وكندا

وقع ممثلون عن كل من المكسيك وكندا والولايات المتحدة أمس الثلاثاء على اتفاقية تجارة معدلة، بعد فترة وجيزة من إعلان مشرع من الحزب الديمقراطي أنهم سيؤديون اتفاقية معدلة.

وكان قد تم توقيع اتفاقية الولايات المتحدة والمكسيك وكندا قبل أكثر من عام بواسطة قادة الدول الثلاث، ولكن التصديق على الاتفاقية تأخر في الكونغرس الأمريكي من جانب قادة الحزب الديمقراطي الذين قالوا إن الاتفاقية تفتقر إلى بنود لحماية البيئة والعمال.

وقالت نانسي بيلوسي، رئيسة مجلس النواب الأمريكي إن النسخة المعدلة من الاتفاقية التجارية بين الدول الثلاث، والتي تعد تحديثا لاتفاقية التجارة الحرة لأمريكا الشمالية (نافتا) الموقعة قبل 25 عاما، "أفضل بالتأكيد" من النسخة التي وافقت عليها إدارة ترامب قبل عام.

ومن المتوقع أن يتم التصديق على الاتفاقية من قبل المجلس التشريعى في أوتاوا ومكسيكو سيتي ووشنطن في الأيام أو الأسابيع المقبلة.

ونقلت اليوم وكالة أنباء بلومبرغ عن الرئيس المكسيكي مانويل لوبيز أوبرادور قوله إن الاتفاقية ستساعد بدرجة كبيرة الاقتصاد الوطنى لأنها ستدعم الاستثمار ومعدلات العمالة وستؤدى إلى تحسين العلاقات الاقتصادية والتجارية مع كندا والولايات المتحدة.

كلمات دالة:
  • نانسي بيلوسي،
  • الكونغرس ،
  • اتفاقية تجارة ،
  • الولايات المتحدة،
  • كندا ،
  • المكسيك
طباعة Email
تعليقات

تعليقات