"رحل النهار" الإماراتي يفوز بجائزة مهرجان المسرح العربي

ت + ت - الحجم الطبيعي

فاز العرض الإماراتي (رحل النهار) للمخرج محمد العامري وتأليف إسماعيل عبد الله، بجائزة الدورة الثالثة عشرة لمهرجان المسرح العربي، التي اختتمت أمس الاثنين في مدينة الدار البيضاء بالمغرب.

وقال مدحت الكاشف، رئيس لجنة التحكيم، خلال حفل الختام الذي أقيم بمسرح محمد السادس، إن خمس مسرحيات من بين 11 ضمن المسابقة الرسمية استوفت الشروط المطلوبة في هذه المنافسة والمتمثلة في "اللغة العربية بالنسبة للنص، و الأداء التمثيلي، والرؤية الفنية، وجودة الإتقان وعلاقتها بالبناء الفني والجمالي والفكري".

وأضاف أن هذه العروض هي: (شا طا را) من المغرب و(خلاف) من العراق و(الروبة) من تونس و(رحل النهار) من الإمارات و(بريندا) من المغرب، ليقع الاختيار على.. (رحل النهار).

وبدأ الحفل بفقرة غنائية للسوبرانو المغربية سميرة القادري قدمت خلالها (أنشودة المطر) من ألبومها الجديد (حين أهوى).

وشمل الحفل تسليم جوائز المسابقة العربية للبحث العلمي المسرحي، التي ذهبت لكل من عادل القريب من المغرب، ومروة وهدان وأسماء بسام من مصر.

وقدم مدحت الكاشف عميد المعهد العالي للفنون المسرحية في مصر تقرير لجنة تحكيم هذه الدورة، والذي تضمن بعض الملاحظات والتوصيات مع الإشادة أيضا بالعروض التي قدمت خارج المسابقة.

وكان من أبرز هذه التوصيات "فتح نوافذ للتواصل مع المسرح الغربي عن طريق توجيه الدعوة لرؤساء المهرجانات الدولية المسرحية المهمة لاستضافة العروض المتميزة لمزيد من الاحتكاك مع المسرح العالمي".

وأبدت اللجنة تحفظها على "تفشي الاعتماد فقط على ظاهرة السرد في طرح القضايا الاجتماعية والسياسية في مقابل تراجع العناصر الدرامية التي ينهض عليها الفن المسرحي".

كما لفتت اللجنة إلى "ضرورة اختيار النصوص المكتوبة باللغة العربية الفصحى، وعدم الاعتماد على اللهجات المحلية التي تقلل من تواصل الآخر معها".

وقدم المطرب المغربي فؤاد زبادي أغنية (الليل يا ليلى يعاتبني) و(عندك بحرية يا ريس) للمطرب اللبناني الراحل وديع الصافي.

وفي الختام، أعلن الأمين العام للهيئة العربية للمسرح إسماعيل عبد الله عقد الدورة الرابعة عشرة لمهرجان المسرح العربي العام 2024 بالعاصمة العراقية بغداد، حيث سلم ملف الدورة القادمة إلى جبار جودي، نقيب الفنانين العراقيين وعلي السوداني، مدير المسارح في العراق.

طباعة Email