وفاة الكاتب الإيطالي السلوفيني بوريس باهور عن 108 أعوام

ت + ت - الحجم الطبيعي

توفي الكاتب الإيطالي السلوفيني بوريس باهور عن عمر يناهز 108 عاماً.

وأكد الرئيس السلوفيني بوروت باهور، الذي لا تربطه صلة قرابة بالكاتب، اليوم، نبأ الوفاة.

كان باهور أحد أهم المؤلفين الناطقين باللغة السلوفينية، وكان شاهداً أدبيا على القرن العشرين.

ووصف في روايته «نيكروبوليس»، الحائزة على جوائز التي سرد فيها سيرته الذاتية، 15 شهراً قضاها في خمسة معسكرات اعتقال ومعاناته للنجاة من الموت في ذلك الوقت.

وقال الرئيس السلوفيني: «لقد كان شاهد عيان وناصحاً»، مضيفاً أن الكاتب الراحل كان «ضميراً لسلوفينيا وأوروبا والعالم. ورجلاً طالب لنفسه بحرية التفكير بشكل مختلف وطالب بالحرية نفسها للآخرين».

وُولد باهور في 26 أغسطس 1913 في ترييستي - التي كانت في ذلك الوقت جزءاً من الإمبراطورية النمساوية المجرية - لعائلة تنتمي إلى الأقلية السلوفينية في المدينة.

طباعة Email