الأمير أندرو يخوض أشرس وأغلى معركة قضائية بأمريكا

ت + ت - الحجم الطبيعي

ذكرت وكالة بلومبرغ للأنباء أمس الاثنين أن الأمير البريطاني أندرو يقترب من خوض أشرس معركة قضائية في حياته، وأن شيئا واحدا مؤكد، وهو أن هذه المعركة لن تكون رخيصة بصرف النظر عن النتيجة. 

ووفقا لاثنين من المحامين استطلعت وكالة بلومبرغ أراءهما، فإن عضو العائلة المالكة البريطانية، الذي تلاحقه فضائح، قد يدفع أتعابا قانونية تقدر بالملايين، وذلك على الأقل إذا ما قررت محكمة النظر في الدعوى التي أقامتها فيرجينيا جيوفري ضد الأمير أندرو على خلفية اتهامه بالاعتداء الجنسي عليها وهي مراهقة.

وأشار المحاميان إلى أن تكلفة تسوية هذه الدعوى القضائية قد تتجاوز الـ 5 ملايين دولار.   

ويضيف المحاميان أن تكلفة هذه المعركة القضائية ستمثل تحديا للأمير أندرو، الذي يمتلك ثروة شخصية في حسابه البنكي تقدر بنحو 5 ملايين جنيه أسترليني (8ر6 مليون دولار أمريكي)".

ويقول ميتشيل إبنر، المدعي الاتحادي الأمريكي السابق، الذي يعمل الآن كمحام في شركة "روتنبرج ليبمان ريتش" للخدمات القانونية وليس مشاركا في القضية: إن الأمير أندرو "ليس لديه خيارات جيدة"، مضيفا "لديه فقط خيارات سيئة، وعليه أن يقرر أي تلك الخيارات أفضل".

وبعد محاولة فاشلة لوقف تلك الدعوى القضائية، طلب الأمير أندرو الأسبوع الماضي بأن يتم النظر فيها من جانب هيئة محلفين بدلا من قاض.

وتوضح بلومبرغ أن هناك أيضا فرصة أمام فريق محامي الأمير أندرو بالتقدم بدفوع قانونية، قد تنهي القضية قبل بدء إجراءات المحاكمة. 

طباعة Email