الداخلية: سائق «حادث أم القيوين» قاد مركبته تحت تأثير الكحول

أكدت وزارة الداخلية ان التحقيقات حول حادث التصادم بين مركبتين في أم القيوين فجر الاحد كشفت أن نتائج فحص العينات من السائق المتوفي المتسبب بالحادثة تؤكد قيادته للمركبة تحت تأثير الكحول وسياقته بعكس سير الشارع بسرعة عالية وتهور بصورة تشكل خطراً على حياة مستخدمي الطريق في شارع «الشيخ محمد بن زايد»، الأمر الذي أدى لوقوع هذا الحادث المأساوي، إلى جانب حيازته للمشروبات الكحولية في المركبة.

ووفقا لحسابات الوزارة في مواقع التواصل الاجتماعي فقد أظهرت نتيجة فحص عينة دم من جثة المتوفي، احتواء عينه الدم على نسبة عالية من الكحول.

وكانت شرطة أم القيوين قد أعلنت أمس عن تفاصيل مبدئية حول هذا الحادث الذي تسبب بوفاة 3 أشخاص أحدهم السائق المتسبب ويحمل جنسية «جزر القمر» واثنان كانا في المركبة المصدومة وهما مواطنان في العقد الثاني من العمر.

وأشارت شرطة أم القيوين إلى أنه عند الواحدة والنصف صباح الأحد ورد بلاغ لغرفة العمليات بشرطة أم القيوين يفيد بوقوع حادث على شارع الشيخ محمد بن زايد بين مخرجي (113-116)، وعلى الفور تم انتقال دوريات الشرطة والإسعاف الوطني وإدارة الدفاع المدني لمكان الحادث وتم نقل المتوفين الثلاثة للمستشفى.

وجددت شرطة أم القيوين دعوتها للسائقين بضرورة الالتزام بالتام بالقوانين المتبعة بالدولة وأهمية الالتزام بقانون السير والمرور والقوانين التي وضعت من أجل الحفاظ على سلامتهم وسلامة الآخرين.

اقرأ أيضاً:

وفاة 3 أشخاص في حادث تصادم مركبتين بأم القيوين

قائد شرطة أم القيوين: التحقيقات جارية لمعرفة ملابسات حادث التصادم

طباعة Email
تعليقات

تعليقات