يستخدمون سيارة أجرة لخطف فتاة هربت من حبيبها

كشفت النيابة العامة أمام محكمة الجنايات في دبي اليوم، عن تورط سائق سيارة أجرة وخمسة آخرين، بينهم هارب، في اختطاف فتاة من جنسيتهم أثناء خروجها مساء من بقالة في منطقة راس الخور، وإرغامها على الركوب في السيارة الموصوفة، ونقلها إلى الشقة التي يسكن فيها المتهم الهارب الذي شارك في عملية الخطف، بحجة رغبة الاخير في بقائها معه في السكن، كونهما مرتبطان بعلاقة حب.

واشارت النيابة إلى ان المتهمين أرغموا المجني عليها البالغة من العمر 24 عاما على ركوب سيارة الأجرة التي كان يقودها سائقها وهو المتهم الاول في هذه القضية، وكمموا فاها حتى لا تستغيث، او تطلب المساعدة، ومن ثم اخذوها إلى مقر سكن المتهم الهارب الذي اظهرت التحقيقات انه كان يستخدم لأغراض ممنوعة.

إفادة شاهد

وشهد أربعيني آسيوي في التحقيقات انه بينما كان يمارس رياضة المشي مع زوجته عند الساعة الثامنة والنصف مساء، شاهد شخصا يجر فتاة خلف سيارة الأجرة وهي تصرخ، ومن ثم أدخلها لإجلاسها على الكرسي ، قبل الهروب من المكان الذي عثر فيه على حقيبة  نسائية وهاتف متحرك عائدين للفتاة، فسارع إلى ابلاغ الشرطة.

 التوصل للجناة

وتوصلت الشرطة إلى هوية المتهمين من خلال مركبة الأجرة التي تم استخدامها في خطف الفتاة، وأقروا لدى ضبطهم واستجوابهم بأنهم اتفقوا مع "حبيبها" الهارب على عملية الخطف لإعادة المجني عليها إلى مقر سكنه بعد ان هربت منه في وقت سابق بعدما اكتشفت انه متزوج ولديه ابناء.

كما أقر المتهمون بأنهم اتفقوا مع المتهم الهارب على مساعدته لإعادة الفتاة اليه خطفاً، حيث ركب الاخير مع سائق سيارة الأجرة، ولحق بهما بقية المشاركين مستخدمين مركبة من أجل مراقبة المكان، ولما وصلوا جميعا إلى موقع الجريمة، وزعوا الأدوار بينهم لخطفها ونقلها إلى الشقة دون ملاحظة أحد من المارة لهم.

كلمات دالة:
  • رأس الخور،
  • الجناة،
  • فتاة،
  • آسيوي
طباعة Email
تعليقات

تعليقات