يستولون على 1.6 مليون درهم بمسحوق حارق

أدت محاولة إنقاذ حقيبة أموال من سرقتها من قبل عصابة آسيوية، إلى تطاير المبلغ المقدر بمليون و700 ألف درهم في الشارع، وتمكن الجناة من اقتناص جزء من المبلغ المتمثل في 1.6 مليون درهم ولاذوا بالفرار، وتمكنت الشرطة من إلقاء القبض عليهم.

وأحالت النيابة العامة في دبي، متهماً آسيوي الجنسية إلى محكمة الجنايات، حيث سرق مع آخرين هاربين وآخرين محكومين من قبل محكمة الجنايات، في الطريق العام في شارع المطينة، أحد الأشخاص من الجنسية الآسيوية، بعد اعتراض طريقه ورش مسحوق حارق على عينيه، بمساعدة أحد المتهمين الهاربين، ووجّه له لكمة على وجهه، وقيد حركته، وسحب حقيبته من قبضة يده، ما أدى إلى تمزقها، وتناثرت الأموال في الشارع، واختلسوا منها مبلغ مليون و600 ألف درهم.

وأفاد المجني عليه في تحقيقات النيابة، أنه استلم مبلغ مليون و700 ألف درهم من قبل إحدى الشركات التي يتعامل معها، مقابل بضاعة قام ببيعها، من فئة ألف درهم، وحمل المبلغ في حقيبة صغيرة على ظهره، وتوجه إلى شارع المطينة بواسطته دراجته الكهربائية، قاصداً مقر سكنه، وأثناء عبوره الرصيف، تفاجأ بـ 3 أشخاص اتجهوا نحوه من الأمام، وقام أحدهم برش مادة حارقة على عينيه، ووجّه له لكمة بواسطة قبضة يده أسفل عينه اليسرى، وقام آخر بنزع الحقيبة التي تحتوى الأموال، وعندما قام بالإمساك به ومنعه من الاستيلاء عليها، حصل تجاذب، وتمزقت الحقيبة، وتناثرت الأموال في الشارع، وقاموا بالتقاط المبلغ ما عدا 100 ألف درهم، ولاذوا بالفرار.

فيما أفادت تحقيقات الشرطة، أن العصابة مكونة من 10 أشخاص، وأن كلاً منهم كان له دور مختلف، وأن دور المتهم الذي سيجرى محاكمته، يتمثل في إعداد الخطة، وأنه تم اقتسام المبالغ المالية في ما بينهم، حيث تفرقوا بعد قيامهم بالسرقة في أكثر من إمارة في الدولة، وتم إلقاء القبض على عدد منهم، فيما لا يزال هناك آخران هاربان.

كلمات دالة:
  • النيابة العامة،
  • دبي،
  • الشرطة ،
  • محكمة الجنايات،
  • الجناة،
  • مسحوق حارق
طباعة Email
تعليقات

تعليقات