أمينة النقاش

أمينة النقاش

أرشيف الكاتب

  • لا عدالة في القرار الدولي. كان ذلك تعليق الدكتور بطرس بطرس غالي، الأمين العام الأسبق للأمم المتحدة، عند انتهاء ولايته الأولى للمنظمة الدولية في 31 ديسمبر عام 1996، بعد أن سجل الواقعة الأولى من نوعها في تاريخ المنظمة، بتركه موقعه بعد دورة
  • مع انتهاء الحرب العالمية الثانية، وانتقال الصراع بين المعسكرين الرأسمالي، والاشتراكي، إلى الحرب الباردة، كان من الطبيعي أن تبرز قضية حقوق الإنسان في المجتمع الدولي، بعد الفواجع والكوارث والمآسي التي أسفرت عن تدمير بلدان ومدن وتجويع أخرى،
  • بدخول الحراك الجزائري شهره التاسع، ورفض المتظاهرين لإجراء انتخابات رئاسية في الثاني عشر من ديسمبر المقبل، تعللاً أن من ينظمها هم رموز النظام الذين خرجوا للشوارع يتظاهرون للمطالبة بإسقاطه.
  • نعم.. رسالة واحدة تنطلق من الاحتجاجات الشعبية الحاشدة في لبنان والعراق تطالب بالتحرر من سلطة الولي الفقيه في البلدين. تلك السلطة التي رهنت مستقبل البلدين بالدولة الإيرانية عبر ميليشيات الحشد الشعبي في العراق، التي يُعزى إليها قتل وجرح المتظاهرين في النجف.
  • صدقت إيران حين رفضت التعليق على التحركات الشعبية في لبنان واصفة إياها بالشأن الداخلي، فذراعها الأمني في الداخل اللبناني «حزب الله» يقوم لها بما تريد.
  • تونس تنتظر 16 أكتوبر 2019
    بفوز الأكاديمي الحقوقي المحافظ قيس سعيد (61 عاماً) على منافسه رجل الأعمال والإعلام نبيل القروي بمقعد الرئاسة التونسية، وحصول حركة النهضة الإخوانية على أعلى المقاعد في الانتخابات التشريعية، تدخل تونس مرحلة الانتظار والترقب،
  • الطريق المسدود 09 أكتوبر 2019
    العنوان أعلاه لا علاقة له برواية إحسان عبد القدوس الشهيرة التي تحمل نفس الاسم، والتي تحولت إلى فيلم من كلاسيكيات السينما المصرية للمخرج صلاح أبو سيف، وكان من دلائل براعته أن من كتب له السيناريو هو نجيب محفوظ بمشاركة سيد بدير، ليوصلا معاً
  • لعل التصريح المهم الذي أدلى به أخيراً الرئيس السيسي في نيويورك أثناء لقائه، مع الرئيس الأمريكي ترامب.
  • • بتنا نحفظ عن ظهر قلب، الاعيب جماعة الإخوان، وأذرعها الإعلامية في الدوحة وإسطنبول ولندن، وميليشياتها على الفضاء الإلكتروني، وأموالها التي تنفق بسخاء الآن لحملة تحريض مسعورة ضد المؤسسة العسكرية والقيادة المصرية.
  • لم أستطع التخلص من هاجس الربط بين بعض حوادث متتالية، جلبتها لنا الأخبار في الأيام القليلة الماضية، تبدو وكأن لا علاقة بينها، فيما هي متلاصقة كالحبل السري الذي يربط الجنين ببطن أمه.
  • السودان يتغير.. نجح الحراك الجماهيري الذي أطاح بحكم جماعة الإخوان، وممثلها في السلطة «عمر البشير» في تغيير المعادلة السياسية، التي تحكمت في أوضاع السودان منذ استقلاله عام 1956، إلى واقع جديد يتحرر من قيود تلك المعادلة.
  • كنت أظن أن رحيل السيناتور الجمهوري «بول فندلي» في التاسع من أغسطس الماضي، سوف يحظى باهتمام عربي أبعد مدى من نشر خبر الرحيل في الصحف، لكي يعوض ضعف هذا الاهتمام وربما غيابه عن إبرازه للدور المهم الذي لعبه في الولايات المتحدة الأمريكية.
  • لم يعد السؤال المطروح الآن، هو لماذا نقضت حركة النهضة وعودها السابقة، بأنها غير معنية بالرئاسة، وأنها ستشارك فقط في الانتخابات التشريعية؟
  • لم نكن في حاجة إلى سماع اعترافات رئيس الأركان المشتركة «هاشم عبد المطلب» قائد محاولة الانقلاب الفاشلة التي جرت مؤخراً في السودان.
  • سبعة وستون عاماً مرت أمس على ثورة 23 يوليو 1952، التي غيّرت الموازين في منطقتنا العربية، وامتد أثرها من داخلها إلى خارجها في قارات آسيا وأفريقيا وأمريكا الجنوبية. وقبل أن يلقمني أحدهم بسؤال بات كالأسطوانة المشروخة يتردد سنوياً، وما الذي
  • استقبلت جماعة الإخوان العام السادس لثورة 30 يونيو التي أطاحت بها، من حكم أكبر دولة عربية، بعد أن صعدت إليه بالكذب والعنف والمال السياسي الفاسد، والسطو وتزوير في لجان الاقتراع، تم إثباته رسمياً، ولم تعلن نتائج التحقيق به حتى اليوم، ببيان
  • لعله لم يكن من قبيل الصدفة، أن تدفع الجهات المعنية بعرض فيلم «الممر» في هذا الشهر، الذي يصادف مرور اثنين وخمسين عاماً على هزيمة يونيو 1967. ولعله كان من الصدف،
  • بوقاحة يندر مثلها، قال المحلل العسكري الإسرائيلي لقناة الحرة، رداً على سؤالها ما الذي تملكه إسرائيل من وسائل وشرعية لمواجهة حقوق لبنان للتنقيب في مياهه الإقليمية،
  • شكلت زيارة الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان رئيس المجلس العسكري الانتقالي في السودان للقاهرة، حدثاً مهماً ستنعكس آثاره، ليس فقط على مسار العلاقات المصرية - السودانية في المرحلة المقبلة، بل أيضاً على مستقبل العلاقة الحافلة بالشكوك والريب
  • لم نكن في حاجة إلى مظاهرات لقوى دينية متطرفة، تجوب شوارع الخرطوم، وهي ترفع المصاحف وتحمل لافتات مضحكة، تسب قادة المجلس العسكري بزعم الدفاع عن الشريعة وإنقاذ الدين، لكي يتأكد لكل مراقب، أن من يعرقل التوصل لاتفاق بين القوى المدنية والمجلس
  • في مثل هذا اليوم 15 مايو، قبل واحد وسبعين عاماً، أمسى الشعب الفلسطيني وأصبح بلا دولة ولا وطن. كانت قوات الانتداب البريطاني قد أخذت في الانسحاب من فلسطين، بعد أن راقبت بصمت المجازر الجماعية، وحروب التطهير العرقي التي ارتكبتها العصابات
  • لا يخفى على أي متابع للحراك الشعبي في الجزائر، نغمة التحريض المتصاعدة ضد الجيش، وقائده الجنرال «أحمد قايد صالح» رئيس أركان الجيش الشعبي الوطني ووزير الدفاع منذ العام 2013،
  • الأنباء القادمة من الخرطوم تبعث على القلق من أن تتطور الأمور نحو مواجهة بين قوى الحرية والتغيير التي تقود الحراك الشعبي السوداني، وبين المجلس العسكري، الذي يتولى إدارة شؤون البلاد،
  • يبدو من المبكر التنبؤ بما سيؤول إليه الحراك الشعبي في السودان، ومدى قدرته على إخراج البلاد من الدائرة الشريرة التي تدور فيها منذ ستة عقود، وتتمثل في ثورة شعبية ثم حكم مدني قصير الأجل،
  • لعلها لم تكن مصادفة أن يحل وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ضيفاً على القاهرة، على أعتاب الزيارة التي بدأها أمس الثلاثاء الرئيس السيسي إلى واشنطن، تلبية لدعوة من نظيره الأمريكي دونالد ترامب،
  • لم يكن حديث الشارع المصري في اليوم الثاني لانتهاء أعمال القمة العربية في تونس عن بيانها الختامي، أو عن نتائجها أو عن مدى إلزام القرارات التي تصدرها لقادتها.
  • سكير، مدمن كحوليات، ورعديد ووغد وفاشل دراسياً، ومتسلق وانتهازي غامض، وشره للسلطة، تلك كانت وغيرها، بعض الصفات التي أطلقها فيلم vice نائب، الذي يروي قصة صعود «ديك تشيني» السياسي، من
  • قبل خمسين عاماً، في التاسع من مارس عام 1969، كان الفريق عبد المنعم رياض يتفقد مسرح العمليات العسكرية على جبهة قناة السويس، لمواصلة تنفيذ خطة حرب الاستنزاف ضد العدو الإسرائيلي.
  • أقام الإعلام من تصريحات لشيخ الجامع الأزهر الدكتور أحمد الطيب مآدب للاحتفاء والذم، مع أن كلتا المأدبتين قد حرفتا تصريحات الدكتور الطيب عن تعدد الزوجات بشكل خاطئ..
  • التصريحات التي أدلى بها الرئيس الفرنسي «إيمانويل ماكرون» بشأن سعيه لاستصدار قوانين تساوي بين العداء للسامية والعداء للصهيونية وتحظر العداء لإسرائيل، مرّت مرور الكرام، برغم ما تنطوي عليه من خلط للأوراق، وجهل بالتاريخ، ذلك أن دوائر المعارف
  • كما كان متوقعاً، يناقش مجلس النواب في مصر عدداً من التعديلات في دستور 2013. ورغم النفي الرسمي المتكرر لفكرة إجراء أي تعديل به، فقد كانت هناك لجنة من قانونيين وفقهاء دستوريين تعمل منذ شهور دون إعلان عن نشاطها، للتحضير لتلك التعديلات التي
  • آسر وملهم مشهد توسّط الشيخ محمد بن زايد، ولي عهد أبوظبي، لكل من بابا الفاتيكان فرنسيس، وشيخ الجامع الأزهر الدكتور أحمد الطيب، وهو يمسك بيد كل منهما في الطريق نحو المنصة التي وقعا عليها وثيقة «الأخوة الإنسانية». رمزان دينيان عالميان ترعى
  • في المؤتمر الصحفي المشترك في القاهرة بين الرئيس المصري السيسي والرئيس الفرنسي ماكرون، أول من أمس الاثنين، أوضح الرئيس السيسي موقف الحكومة المصرية من الاتهامات التي تلاحقها بمناسبة وبغير مناسبة بما يسمى انتهاكات جسيمة للحريات وحقوق الإنسان..
  • انتقلت المناقشات الدائرة في مصر حول تعديل الدستور من ساحة الحوار في المجال العام، إلى منصّات القضاء، بعد أن تقدم عدد من المواطنين بدعوى قضائية للمطالبة بتعديل المادة 140من دستور..
  • أما وقد انتهت تحركات ما يسمى بـ«الربيع العربي»، وفوضاه باستيلاء جماعة الإخوان الإرهابية عليها، وإصرارها علي المضي قدماً، بشرهها الذي لا سقف له للسلطة، لجلب الدعم الدولي لاستمرار وجودها في المشهد السياسي في المنطقة العربية، لتنفيذ برنامجها
  • لذت بالصمت، وأحد الزملاء الصحفيين يسألني، بماذا تحلمين للعام الجديد القادم؟ لم يفاجئني السؤال، فهو من نوع الأسئلة المعتادة التي يكرر الصحفيون والإعلاميون طرحها في مثل تلك المناسبات من كل عام، لكن المفاجأة كانت ترددي وصمتي الذي قارب حد
  • لغتنا الجميلة 26 ديسمبر 2018
    أيام قليلة وينتهي العام الجاري ليبدأ العام الجديد. ولأن التمسك بالأحلام بات وسيلة البشر الشائعة، للتحايل على نواميس الكون الغلابة، والتصدي للشرور التي تملأ عالمهم، دون أن يتوقفوا لتأمل مدى قابلية تلك الأحلام للتحقق. ولعل التوقف لتأمل ما
  • فرّقتنا السياسة، وجمعتنا «العربي» من المحيط الهادر إلى الخليج الثائر، من المشرق العربي إلى المغرب وما توسطهما من دولنا العربية. بعد عشرة أشهر من قيام الوحدة السورية المصرية، ظهر العدد الأول من مجلة «العربي» في ديسمبر عام 1958. كان محمد عبد
  • «أنقذونا» صيحة الاستغاثة هذه، هي المعنى المرادف لارتداء السترات الصفراء، التي اكتسبت اسمها من قانون يلزم قائدي السيارات في حالة الطوارئ والحوادث بارتدائها، لكونها تضيء في الظلام، مما ييسر عمليات مد العون والمساعدة. الرئيس الفرنسي ماكرون
  • حين شاهدت عبر الفضائيات عمليات التخريب التي تجري لقوس النصر في قلب باريس، تذكرت مشهداً مماثلاً جرى في قلب القاهرة، في أحداث يناير 2011، التي انتهت بسقوط نظام الرئيس«حسني مبارك». أحد شباب المتظاهرين في تلك الأحداث يظهر منتشياً ومنتفخاً
  • لم أجد في مناسبة مرور ثلاثين عاماً على حصول نجيب محفوظ على جائزة نوبل للآداب مبرراً للاحتفال، كما فعلت بعض الفضائيات العربية والدولية،
  • غضب بعض الأصدقاء من إشارة بدت لهم سلبية في كلمة للرئيس السيسي في مؤتمر الشباب الدولي، الذي أنهى أعماله قبل أيام في شرم الشيخ، عن الحراك الذي انتهى بسقوط نظام مبارك في 25 يناير 2011.
  • كثيرة هي الرسائل التي يبعث بها الحادث الإرهابي، الذي تعقب مرتكبوه أتوبيس رحلات في طريق العودة من دير «الأنبا صموئيل» بمحافظة المنيا في صعيد مصر، فأودى بحياة سبعة مواطنين أقباط من أسرة واحدة، بينهم أطفال ونساء.
  • ينضم الحكم الذي أصدرته قبل يومين المحكمة الإدارية بمجلس الدولة في مصر، إلى سلسلة الأحكام التي تتابع صدورها منذ نحو أربعة أعوام ضد قيادات جماعة الإخوان، وأنشطتهم الاستثمارية التي مولت جرائمهم في هدم مؤسسات الدولة، ونهب أموالها، وتدريب
  • المتابع للحملة الدولية على مدار ثلاثة أسابيع على امتداد القارات الست على وفاة الصحافي السعودي جمال خاشقجي، بزعم الدفاع عن حريات الرأي والتعبير وصون حقوق الإنسان، يكتشف بسهولة أنها صراع على المصالح الخاصة وبعيداً عن أي مبادئ أو قيم. حملة
  • حكاية مثيرة للتأمل والإعجاب واستخلاص الدروس، روتها الصحافية المصرية نائلة كامل، لابنتها المخرجة التسجيلية نادية كامل، لتصدر في كتاب، عن دار الكرمة للنشر قبل أسابيع تحت عنوان «المولودة». والكتاب هو تسجيل غير حرفي لفيلم «سلطة بلدي» الذي
  • أيام الزهو والأمل 10 أكتوبر 2018
    تعد السنوات الثلاث من يونيو 1967 وحتى 8 أغسطس عام 1970 هي فترة الاستعداد الفعلي للنصر الذي جاء في السادس من أكتوبر عام 1973، ويحتفل العرب هذه الأيام بذكراه الخامسة والأربعين. وفي تلك السنوات الثلاث تكثفت عمليات الجيش المصري على جبهة قناة
  • قامت الدنيا ولم تقعد قبل بضع أسابيع، داخل مصر وخارجها، حين أصدرت مؤسسة الأزهر بياناً جرمت فيه حوادث التحرش بالإشارة أو اللفظ أو الفعل، واعتبرته واحدة من ظواهر السقوط الأخلاقي والإنساني، ووصفته بالتصرف المحرم والسلوك المنحرف «يأثم فاعله
  • يعد فيلم «فورست جامب» واحداً من أشهر وأهم الأفلام الأميركية خلال الربع قرن الأخير. يروي الفيلم قصة الشاب الأميركي فورست جامب، الذي يعاني من شلل الأطفال..
  • مر في هذا الشهر 25 عاماً على اتفاق أوسلو بين منظمة التحرير الفلسطينية وبين إسرائيل، الذي كان يفترض أن يمهد لإقامة دولة فلسطينية على الضفة الغربية وقطاع غزة..
  • قبل أيام دعيت الدكتورة «سيزا قاسم» أستاذة النقد الأدبي والأدب المقارن بالجامعة الأميركية في القاهرة إلي ندوة لمناقشة كتاب «أولاد حارتنا..سيرة الرواية المحرمة»
  • هكذا تُستهدف الدول 05 سبتمبر 2018
    انتهي شهر أغسطس دون أن يلبي أحد دعوات جماعة الإخوان للتظاهر في الذكرى الخامسة لفض اعتصامي رابعة والنهضة المسلحين اللذين تتعمد الجماعة تزوير وقائعهما..
  • في منتصف ثمانينيات القرن الماضي، قاد مصطفى كامل مراد، زعيم ومؤسس حزب الأحرار، الدعوة لتقوم أحزاب المعارضة بشراء مطبعة وشركة توزيع مستقلة بالتضامن فيما بينها، لطبع وتوزيع صحف المعارضة ومطبوعاتها، وتنفق من أرباحها كمشروع تجاري، يسمح به قانون
  • الجيش جيش الشعب 08 أغسطس 2018
    انتهى شهر يوليو، لكن السجال السنوي المعهود والمكرر، مازال دائراً في الوسط الإعلامي، بين من يرون أن ثورة 23 يوليو 1952 كانت وبالاً على البلاد والعباد، وبين من يتصدون لتلك القراءة السطحية لوقائع التاريخ، ويستخفون بسياسات غدت من العلامات التي
  • أحتفظ في أوراقي برسالة تلقيتها منذ عقود من الرئيس جمال عبد الناصر، رداً على رسالتي له لتهنئته بعيد ميلاده. الرسالة تبدأ بكلمة «الابنة الحبيبة فلانة»، ما أن تلقيتها حتى حملتها معي بفرح وفخر في اليوم التالي إلى المدرسة،
  • منذ فوزها في الانتخابات العامة التونسية في عام 2011 وسيطرتها على البرلمان، وتنصيب حليفها البائس المنصف المرزوقي رئيساً للجمهورية،
  • يحل السبت المقبل العيد الخامس لثورة الثلاثين من يونيو الشعبية التي استجاب لندائها الجيش فساندها ودعمها، ليخلص مصر، وربما دول المنطقة،
  • لعبت بعض الجاليات الإسلامية المهاجرة إلى الدول الغربية دوراً لا يستهان به في تشكيل الصورة الذهنية السلبية لدى حكومات وشعوب
  • قادني سوء الحظ الذي يغمرني بخبطاته هذه الأيام، بمشاهدة بضع حلقات من البرنامج الفضائي التونسي«شالوم» الذي يزعم صناعه أنه برنامج «كاميرا خفية»
  • أبعدتني الإعلانات منذ سنوات، عن متابعة الدراما التلفزيونية في السباق الرمضاني، وبت ككثيرين غيري، ألجأ إلى يوتيوب، لمشاهدة ما أتخير رؤيته..
  • ثلاثة انتخابات محلية وتشريعية جرت خلال الأيام الأخيرة في ثلاث دول عربية، أسفرت عن عودة القوى التي طالما سيطرت على المشهد السياسي من الطبقة السياسية الحاكمة..
  • كم نكبة يا ترى، علينا نحن العرب أن نتحمل، كي يحصل الشعب الفلسطيني على حقه الطبيعي في بناء دولته المستقلة على الأراضي الفلسطينية التي احتلت عام 1967..
  • ربما كان خالد محيي الدين يصف نفسه، وهو يتذكر عند مغادرته مطار القاهرة منفياً إلى سويسرا عام 1953 قول ولي الدين يكن: مساكين أنصار الحرية، يدافعون عنها، فيفقدون هم حريتهم.
  • مرت يوم الاثنين الماضي، الثلاثين من أبريل، الذكرى العشرون لرحيل الشاعر الكبير نزار قباني الذي ملأ سماء الأمة شعراً ونثراً..
  • شغفت دوماً بقراءة المذكرات، سواء أكانت سياسية أم أدبية أم فنية، ففي كل منها خبرة نتعلمها ونحتذي بها، أو نتجنبها في مجرى الحياة، وبها كذلك تجربة حياة تلقي الضوء على كاتبها من جانب، وعلى العصر الذي ظهر وعاش فيه من جانب آخر. وقد تمنحك متعة
  • هرمنا ونحن في انتظار الذي يأتي ولا يأتي. ومع عقد كل قمة عربية جديدة تتصاعد الطموحات وتكثر الآمال لدى المواطنين العرب من المحيط إلى الخليج ومن المشرق إلى المغرب، أن قادتهم من الملوك والأمراء والرؤساء والحكام، سوف يضعون في اجتماعهم الظروف
  • جماعة «حيزبون» 04 أبريل 2018
    بلغت من العمر أرذله، كبرت وشاخت وأصبحت «حيزبون» ولم تتعلم أبداً من أخطائها. في قواميس اللغة يتم تعريف المرأة الحيزبون بأنها عجوز سيئة الخلق، وبالتالي فقد صارت جماعة عجوزاً سيئة الخلق. إنها «جماعة الإخوان» التي احتفلت منذ نحو أسبوعين
  • باءت بالفشل معظم المحاولات التي بذلتها جماعة الإخوان وأنصارها في الداخل والخارج، لحث المصوتين الذين يبلغ عددهم أكثر من 59 مليون ناخب، على مقاطعة الإدلاء بأصواتهم
  • في أعقاب الجريمة البشعة، التي وقعت قبل أيام في قلب القاهرة، وتم فيها نصب فخ محكم الأركان، لاستدراج طالب في كلية الهندسة، من خلال موقع تسوق إلكتروني، انتهى بسرقته ثم قتله.
  • أنا مش نسوية 14 مارس 2018
    كنت أعول على صداقة رحلة عمل خارجية جمعتنا معاً قبل سنوات، وعلى ما يقدمه تهذيبها من تشجيع، حين تجاسرت وقلت لمنظمة الندوة التي استضافتني للحديث عن حقوق المرأة بمناسبة يومها العالمي:
  • الضجة الهائلة التي حظي بها الفيلم الأميركي «ذا بوست» والاستقبال الحافل له في الصحافة العربية الذي اقترن بنعي حريات الصحافة وحرية الرأي والتعبير في منطقتنا..
  • يوم من أيام العمر 28 فبراير 2018
    أبدت مرافقتي السورية الشابة اندهاشها، عندما أجهشت بالبكاء وأنا أتجول معها للمرة الأولى في «سوق الحميدية» أحد أسواق دمشق الشعبية..
  • انتفخت أوداج الأكاديمي العربي الذي يعمل في الجامعات الغربية، أثناء اعتلائه منصة إحدى المحطات الفضائية الغربية الناطقة بالعربية وهو يقول بحسم وثقة مفرطة:
  • في الاحتفال الذي أقامته وزارته بالذكرى 75 للانتصار في معركة ستالينغراد الأسبوع الماضي، انتقد سيرجي لافروف وزير الخارجية الروسي المحاولات التي تقوم بها بعض البلدان
  • ما إن حط الرئيس الأميركي دونالد ترامب في دافوس في اليوم الأخير للمؤتمر السنوي للمنتدى الاقتصادي العالمي حتى التقى نتانياهو قبل أن يخرج
  • لا أدري هل نسعد أم نجهش بالبكاء في الذكرى السابعة لما اصطلح على تسميته «الربيع العربي» التي حلت هذه الأيام ؟ إذ المؤكد أن إطاحة زين العابدين بن علي من السلطة وتنحي حسني مبارك وقتل معمر القذافي ورحيل علي عبد الله صالح وتدمير سوريا وتهجير