اللبن.. لمعالجة الكآبة والتوتر

قام الباحثون من كليّة الطب في جامعة فيرجينيا الأميركية بدراسة اكتشفوا من خلالها أن تناول اللبن له فعالية في معالجة الكآبة. ويحتوي اللبن على الملبّنة (Lactobacillus) وهو نوع من بكتيريا اللبن المفيدة للجسم.

واكتشف الباحثون بعد خوض التجارب على الفئران المخبرية أن هذه البكتيريا تساعد على تخفيف ضغط الدم ونسبة التوتر وأيضًا الاكتئاب.

وأشارت الدراسة التي نشرتها مجلة هيلث ميدكال جورنال أن الملبّنة تؤثر في نسبة مستقبل الكينورينين في الدم وهو ناتج أيضي مرتبط بالإصابة بالكآبة.

عوارض

ووجد العلماء أن نسبة الكينورينين ترتفع كلما انخفضت نسبة الملبّنة في الجسم، ممّا يؤدي إلى ظهور عوارض الكآبة بشكل ملحوظ.

وقال الباحثون الأميركيون إن هذا الإكتشاف سيساعد الأطباء على معالجة مشاكل الصحة العقلية عبر المنتجات الطبيعية من دون اللجوء إلى الأدوية.

وذكر الأطباء أن نسبة الأشخاص المصابين بالكآبة مرتفعة حول العالم وأشاروا إلى الآثار الجانبية المتعددة التي تتسبب بها الأدوية المعالجة لها.

وحذّر الأطباء من الإتكال على تناول اللبن لمعالجة الكآبة من دون استشارة الأطباء المختصين.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon