الصين تستدعي السفيرة الألمانية احتجاجاً على وصف رئيسها بـ "الديكتاتور"

ت + ت - الحجم الطبيعي

 استدعت الصين السفيرة الألمانية لدى بكين، باتريشيا فلور، لإدانة وصف وزيرة الخارجية الألمانية أنالينا بيربوك مؤخرا على التلفزيون الأمريكي للرئيس شي جين بينج بأنه "ديكتاتور".

وأكدت وزارة الخارجية الألمانية في برلين مساء الاثنين استدعاء السفيرة لعقد اجتماع يوم الأحد.

وعلقت بيربوك على حرب روسيا في أوكرانيا وعن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين خلال مقابلة مع شبكة فوكس نيوز الأمريكية في 14 سبتمبر، بينما كانت في تكساس.

وقالت: "إذا انتصر بوتين في هذه الحرب، فما هي مؤشر ذلك بالنسبة للديكتاتوريين الآخرين في العالم، مثل شي، مثل الرئيس الصيني؟".

وأضافت بيربوك: "لذلك يجب على أوكرانيا أن تكسب هذه الحرب. يجب أن تنتصر الحرية والديمقراطية".

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الصينية ماو نينج في بكين يوم الاثنين إن التصريحات "سخيفة للغاية وتنتهك بشكل خطير كرامة الصين السياسية وهي استفزاز سياسي صريح".

وأضافت ماو أن الصين ترفض تعليقات بيربوك بشأن شي واتصلت بألمانيا عبر القنوات الدبلوماسية لمعالجة القضية.

وردا على سؤال حول تلك التصريحات على هامش اجتماعات في الأمم المتحدة في نيويورك اكتفت بيربوك بالقول إنها "أحيطت علما" برد فعل بكين. ورفضت التعليق بمزيد من التفاصيل عندما طلب منها الصحفيون ذلك.
يشار إلى أن العلاقات الدبلوماسية متوترة بين الشريكين التجاريين.

وأعلنت الحكومة الألمانية هذا الصيف عن أول وثيقة استراتيجية للصين على الإطلاق تدعو إلى تقليل اعتماد برلين على بكين.

ومع ذلك ، تقول الحكومة إنها لا تريد "الانفصال" عن ثاني أكبر اقتصاد في العالم، لأن الصين مهمة للغاية لاقتصاد ألمانيا الموجه للتصدير.

وانتقدت وزارة الخارجية الصينية استراتيجية ألمانيا الجديدة تجاه الصين ووصفتها بأنها "تأتي بنتائج عكسية".

Email