أوكرانيا.. قانون يغلظ عقوبة الفرار من القتال

ت + ت - الحجم الطبيعي

 وقع الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي الثلاثاء قانونا يغلظ المسؤولية الجنائية للأفراد العسكريين في حالة الفرار من القتال أو عدم الامتثال لأوامر القتال، وفقا لصحيفة "كييف إندبندنت".

يأتي ذلك وسط إجراءات اتخذها الرئيس الأوكراني خلال الساعات الـ 24 الماضية في ظل استمرار المعارك في بلاده.

وأقال زيلينسكي 10 مسؤولين على الأقل في تعديل حكومي بعد احتجاج على تجاوزات من جانب موظفين حكوميين وسط جهود البلاد لمواجهة الغزو الروسي.

وبعد أيام من إلقاء زيلينسكي خطابا قال فيه مصطلحا أوكرانيا يعني "العدالة" أو "النزاهة" 10 مرات في أربع دقائق، أعلنت إدارة زيلينسكي إقالة أربعة نواب لوزراء وخمسة حكام أقاليم. وأعلن العديد من المسؤولين الآخرين أنهم سيتنحون من تلقاء أنفسهم.

وتأتي إقالة المسؤولين في أعقاب انتقادات على وسائل التواصل الاجتماعي لتقارير أفادت بأن بعض المسؤولين سافروا إلى الخارج إلى وجهات من بينها إسبانيا لقضاء عطلة رأس السنة الجديدة. وفي إحدى الحالات، تعرضت متحدثة باسم خدمات الحدود الأوكرانية لانتقادات بسبب سفرها إلى باريس  بينما كان زملاؤها يقاتلون القوات الروسية في خنادق بشرق أوكرانيا.

طباعة Email