الدنمارك تعتزم إلغاء عطلة رسمية لتمويل زيادة الإنفاق العسكري

ت + ت - الحجم الطبيعي

قدمت الحكومة الدنماركية أمس الخميس خطتها لإلغاء عطلة رسمية في خطوة من المتوقع أن توفر ملايين الدولارات.

وكما هو متوقع، يؤيد مجلس الوزراء برئاسة مته فريدركسن إلغاء العطلة الرسمية المعروفة باسم يوم الصلاة العظيمة، والتي تصادف يوم الجمعة الرابع بعد عيد الفصح، وفقا لمشروع قانون نشرته وزارة العمل.

وينص مشروع القانون على أن العطلة الرسمية تعتبر يوم عمل عام اعتبارا من العام 2024.

وسيحصل الموظفون ذوو الرواتب الثابتة على راتب تكميلي بنسبة 45ر0 % من رواتبهم السنوية.

وقالت وزارة المالية الدنماركية الأربعاء إن إلغاء العطلة سيضع أكثر من 2ر3 مليار كرونة دنماركية (340 مليون دولار) في خزينة الدولة كل عام.

وتخطط الحكومة لاستخدام العائدات لتمويل زيادة الإنفاق العسكري.

طباعة Email