في مؤشر على تحسن العلاقات.. وزيرة خارجية أستراليا تزور الصين

ت + ت - الحجم الطبيعي

قال رئيس الوزراء الأسترالي أنتوني ألبانيزي اليوم الاثنين إن وزيرة الخارجية الأسترالية بيني وونغ ستزور الصين هذا الأسبوع، مما يشير إلى تحسن العلاقات الدبلوماسية بين بكين وكانبرا.

ستلتقي وونغ مع وزير الخارجية الصيني وانغ يي ويعقدان الحوار الأسترالي الصيني السادس للعلاقات الخارجية والاستراتيجية، بالتزامن مع الذكرى الخمسين لإقامة العلاقات الدبلوماسية بين البلدين يوم الأربعاء.

وستكون هذه أول زيارة لوزير أسترالي لبكين منذ عام 2019.

وقال ألبانيزي في بيان "أستراليا تسعى إلى علاقة مستقرة مع الصين ...".

وتدهورت العلاقات الدبلوماسية بين أستراليا وشريكها التجاري الرئيسي الصين في السنوات الأخيرة حيث فرضت بكين عقوبات على الصادرات الأسترالية بعد أن دعت كانبرا إلى تحقيق دولي في منشأ جائحة كوفيد-19.

وغضبت بكين أيضا من الحكومة الليبرالية السابقة في كانبرا التي حظرت فعليا شركة الاتصالات الصينية هواوي من العمل في شبكة الجيل الخامس الأسترالية.

وأشار اجتماع بين ألبانيزي والرئيس الصيني شي جين بينغ على هامش قمة مجموعة العشرين في بالي الشهر الماضي إلى تحسن العلاقات، على الرغم من استمرار العقوبات التجارية الصينية.

طباعة Email