اقتحام سجن واحتجاز رهائن في باكستان

ت + ت - الحجم الطبيعي

اقتحم مسلحون سجناً شمال غربي باكستان، أمس، واحتجزوا رهائن، أثناء سعيهم للحصول على ممر جوي آمن إلى أفغانستان.

والسجن تديره إدارة مكافحة الإرهاب في منطقة بانو بإقليم خيبر بختونخوا المتاخم لأفغانستان.

ونشر الإرهابيون، الذين لم يُعرف بعد انتماءاتهم، مقطع فيديو مع وسائل الإعلام، وقالوا إنهم أطلقوا سراح نحو 35 من السجن، واحتجزوا نحو 10 من مسؤولي الأمن رهائن.

وشوهد ثلاثة مسلحين على الأقل في الفيديو الذي تبلغ مدته دقيقتين، والذي يطالبون فيه الحكومة بتوفير «سفر جوي آمن إلى أفغانستان».

وتجري عملية عسكرية للتعامل مع حالة الرهائن، وفقاً للشرطة.

وقال محمد علي سيف، المتحدث باسم حكومة الإقليم، إن الوضع في إدارة مكافحة الإرهاب تحت السيطرة.

وأوضح سيف على «تويتر»: «بعض المتهمين في المركز كانوا رهن الاحتجاز للاشتباه في الإرهاب».

وأضاف: «حاول المتهمون انتزاع أسلحة من أفراد الأمن الموجودين في المركز. الوضع تحت السيطرة الكاملة، وقد حاصرت قوات الأمن المنطقة».

طباعة Email