السماح لسفينة ألمانية تحمل 261مهاجراً بالرسو في ميناء إيطالي

ت + ت - الحجم الطبيعي

 سُمح لسفينة الإنقاذ البحرية الألمانية "هيومانيتي 1"، وعلى متنها 261مهاجرا تم إنقاذهم من الغرق، بالرسو في ميناء إيطالي.

وحددت السلطات الإيطالية للسفينة بأن ترسو في ميناء مدينة باري، حسبما أكدت منظمة "إس أو إس هيومانيتي" الخيرية اليوم السبت.

وفي الليلة السابقة، تردد قبطان السفينة في التوجه إلى باري لأنها تبعد عن موقع السفينة في البحر المتوسط إلى الشرق من صقلية، ثم قرر المسؤولون قطع أكثر من 300 ميل بحري رغم التنبؤات الجوية السيئة، حتى يتمكن المهاجرون من الرسو في المدينة التي تقع على البحر الأدرياتيكي.

وبعد أن كان هناك انتظار طويل في بداية نوفمبر قبل أن تسمح إيطاليا لمثل هذه السفن بدخول الموانئ، فوجئت المنظمات بأن روما استجابت للطلبات في غضون أيام قليلة. وسُمح أمس لسفينة الإنقاذ "جيو بارينتس" التابعة لمنظمة "أطباء بلا حدود" بأن ترسو في ميناء ساليرنو، رغم أنه بعيد أيضا عن صقلية.

ولم يتضح بعد ما إذا كان سُمح لجميع المهاجرين بمغادرة السفن في باري وساليرنو.

وخلال الشهر الماضي، سمحت الحكومة اليمينية الجديدة بقيادة رئيسة الوزراء الإيطالية، جورجا ميلوني، في البداية فقط للنساء والأطفال وعدد قليل من الرجال، بالنزول من السفن، ولم يتمكن الرجال الباقون من النزول إلا بعد ذلك بيومين.

 

طباعة Email