رئيسة تايوان: الجزيرة تخص التايوانيين

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكدت رئيسة تايوان تساي إينج وين أمس السبت أن مهمتها في الحياة تتمثل في ضمان استمرار انتماء الجزيرة لشعبها وإن وجود تايوان ليس استفزازا لأحد، في تصريحات نارية موجهة للصين قبل انتخابات محلية.

تأتي الانتخابات المحلية في تايوان المقررة في 26 نوفمبر بعد شهر من نيل الرئيس الصيني شي جين بينغ فترة رئاسة ثالثة غير مسبوقة.

وكثف شي الضغط العسكري على الجزيرة الخاضعة للحكم الديمقراطي حتى تقبل سيادة بكين.

والتصويت لاختيار رؤساء البلديات وأعضاء المجالس يتعلق ظاهريا بالقضايا المحلية، لكن تساي أخبرت الآلاف من المؤيدين في تجمع حاشد في وسط تايبه أن هناك الكثير على المحك.

وقالت تساي إنها لم "ترضخ" لاقتراح شي "دولة واحدة ونظامان"، الذي يمنح الجزيرة حكما ذاتيا تحت السيادة الصينية، وإن عددا متزايدا من الدول بات يعتبر تحت قيادتها أن الديمقراطية والأمن في تايوان مفتاح السلام.

وقالت في التجمع الحاشد لحزبها الديمقراطي التقدمي الحاكم "أريد أن أقول للجميع إن وجود تايوان وإصرار الشعب التايواني على الحرية والديمقراطية لا يشكلان استفزازا لأحد".

وأجرت الصين مناورات حربية بالقرب من الجزيرة في أغسطس بعد أن زارت رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي تايبه، وواصلت منذ ذلك الحين الأنشطة العسكرية القريبة منها.

ووفقا للبيت الأبيض، سيلتقي الرئيس الأمريكي جو بايدن بنظيره الصيني هذا الأسبوع، وستكون تايوان على جدول الأعمال.

 

طباعة Email