غوتيريش يطالب دول مجموعة العشرين بمساعدة الدول النامية

ت + ت - الحجم الطبيعي

طالب الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش الدول العشرين الرائدة اقتصاديا في العالم بمساعدة الدول النامية المتضررة بشدة من جائحة كوفيد-19، وتأثير الحرب في أوكرانيا وحالات الطوارئ المناخية المتزايدة.

جاء ذلك في رسالة بعث بها الأمين العام أمس الخميس إلى وزراء مالية ومحافظي البنوك المركزية في دول مجموعة العشرين الرائدة اقتصاديا، قبيل انعقاد قمة مجموعة العشرين في منتجع بالي الإندونيسي الشهر المقبل.

وتابع أن هذه الأحداث العالمية جنبا إلى جنب مع ارتفاع تكاليف المعيشة وضيق الأوضاع المالية وأعباء الديون التي لا يمكن تحملها "تعصف بالاقتصادات في جميع أنحاء العالم".

وأضاف "إن تأثير هذه الصدمات المعقدة على البلدان النامية يتفاقم أكثر بسبب النظام المالي العالمي غير العادل، الذي يعتمد على تحليلات قصيرة الأجل للتكلفة والعائد ويميّز الأغنياء على الفقراء".

وكتب غوتيريش في رسالته: "اليوم، تقف مجموعة العشرين عند مفترق طرق: يمكنها الاستمرار في الوضع الراهن، أو يمكنها أن تأخذ مسارا جديدا لتوجيه التعافي الاقتصادي العالمي من أجل الجميع. أعتقد أن مسارا جديدا هو الخيار الصحيح".

طباعة Email