مجلس الأمن يخفق في التوصل لموقف موحّد بشأن تجارب كوريا الشمالية الصاروخية

ت + ت - الحجم الطبيعي

فشل مجلس الأمن الدولي في التوصل لموقف مشترك بشأن التجربة الصاروخية الأخيرة التي أجرتها كوريا الشمالية.

وقال دبلوماسيون إنه ليس من المتوقع إصدار بيان خلال الاجتماع الطارئ، الذي عقد في نيويورك، بعدما تمت عرقلة مقترح لإصدار بيان مشترك أثناء الإعداد للاجتماع.

وقالت سفيرة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة ليندا توماس جرينفيلد خلال اجتماع مجلس الأمن الدولي "من خلال الخدمة في هذا المجلس، تحملنا جميعا مسؤولية حماية السلام والأمن الدوليين والدفاع عنهما".

وأضافت أن عدم تحرك مجلس الأمن الدولي منح كوريا الشمالية الجرأة للتصرف، وأشارت في الوقت نفسه، إلى إن واشنطن لا تزال مستعدة للتفاوض مع بيونغ يانغ.

وعلى الجانب الآخر، ألقى نائب السفير الصيني جينغ شوانغ باللائمة على الولايات المتحدة في سلوك كوريا الشمالية، قائلا إن واشنطن فشلت في الرد بشكل ملائم على إجراءات نزع السلاح النووي في الماضي.

وقال أيضا: "ندعو الولايات المتحدة إلى اتخاذ إجراءات ملموسة تظهر أن الصدق يعالج بفعالية المخاوف المشروعة والمعقولة لدى جمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية من أجل تهيئة الظروف لإجراء حوار".

طباعة Email