بوتين يوقع قانوناً بضم أربع مناطق أوكرانية

ت + ت - الحجم الطبيعي

اجتازت الخطوة التي اتخذتها موسكو وتعرضت لانتقادات شديدة ، والمتمثلة في ضم أربعة أقاليم أوكرانية، العقبة المحلية الأخيرة، اليوم الأربعاء، بعد أن وقع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين على مشروع قانون، مرره المشرعون هذا الأسبوع.

ويضع التشريع-بموجب القانون الروسي- اللمسات الأخيرة على ضم أقاليم دونيتسك وخيرسون ولوهانسك وزابوريجيا. غير أن أوكرانيا تعارض تلك الخطوة وأدان الكثير من أعضاء المجتمع الدولي عملية الاستيلاء بوصفها غير قانونية. وتواجه القوات الأوكرانية هجوما مضادا، في محاولتها استعادة أجزاء من المنطقة، التي طالب الكرملين بأحقيته في السيطرة عليها.

وذكرت وكالة أنباء تاس الروسية أن توقيع بوتين يكمل عملية الضم. وعلى الرغم من أن روسيا لا تسيطر فعليا على جميع تلك الأراضي، فإن الخطوة تجعل المناطق روسية، في أعين موسكو وتزيد المخاوف من أنها قد تفسر هجوم أوكرانيا المضاد على إنه هجوم على الأراضي الروسية.
وتخضع أجزاء من منطقتي "دونتسك" و"لوهانسك" لسيطرة جماعات، تدعي الولاء لروسيا، منذ عام 2014 . وكانت روسيا قد ضمت شبه جزيرة القرم في عام 2014 .

طباعة Email