الدنمارك تعلن توقف تسرب الغاز من خطي أنابيب نورد ستريم

ت + ت - الحجم الطبيعي

قالت السلطات الدنماركية إن تسرب الغاز من خطي أنابيب نورد ستريم في بحر البلطيق قد توقف بعد أن تضررا على ما يبدو.

وأكدت شركة نورد ستريم إيه جي، المشغلة لخط أنابيب "نورد ستريم 1" تحت الماء، أن الضغط في خط الأنابيب قد استقر، حسبما ذكرت هيئة الطاقة الدنماركية على تويتر اليوم الأحد ، مضيفة أن هذا يشير إلى أنه لا مزيد من الغاز يتسرب.

وكانت الهيئة قد أعلنت بالفعل أمس السبت أن الغاز توقف عن التسرب من خط أنابيب نورد ستريم 2 تحت الماء.

ومنذ الساعات الأولى من صباح الاثنين، تم الكشف عن ما مجموعه أربعة تسريبات، اثنان منها في الدنمارك واثنان في المياه السويدية، في خطي أنابيب نورد ستريم 1 و2، اللذين كانا ينقلان الغاز الروسي إلى أوروبا حتى تم إغلاقهما في الأشهر الأخيرة، في رد من جانب روسيا على أوروبا، التي فرضت عقوبات على موسكو بسبب غزوها لأوكرانيا.

وتفترض العديد من الدول الأوروبية أن عمليات تخريب كانت وراء هذه التسريبات.

ووقع انفجاران على الأقل تحت الماء، حسبما ذكرت الدنمارك والسويد في رسالة تعود إلى يوم الخميس.

وكانت السلطات السويدية قد ذكرت بالفعل أمس السبت أن كمية الغاز التي تتسرب من خطوط الأنابيب آخذة في الانخفاض.

 

طباعة Email