حرب قيم «أممية»..ألمانيا تتهم روسيا بمهاجمة المبادئ الأساسية للأمم المتحدة

ت + ت - الحجم الطبيعي

اتهمت وزيرة الخارجية الألمانية أنالينا بيربوك موسكو بمهاجمة المبادئ التي تأسست عليها الأمم المتحدة بعد الحرب في أوكرانيا.

 أكدت وزيرة الخارجية الألمانية أنالينا بيربوك على الدور الحيوي المستمر للأمم المتحدة في إدارة الأزمات العالمية، وذلك قبيل سفرها إلى نيويورك لحضور اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة التي تبدأ في نيويورك اليوم الثلاثاء.

ومع ذلك، أضافت بيربوك أن الجمعية العامة هذا الأسبوع لن تكون "مثل سابقاتها"، واتهمت موسكو بمهاجمة المبادئ التي تأسست عليها الأمم المتحدة بحربها على أوكرانيا.

وقالت إنه "على الرغم من كونها واحدة من الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي، إلا أن روسيا تظهر تجاهلا تاما للقانون الدولي والنظام العالمي بأكمله".

وتابعت: "يتطلب الأمر الأمم المتحدة لكي نجد حلولا مشتركة للمشاكل العالمية. لا ينبغي لأي بلد أن يعيش في خوف من جار أقوى يهاجمه". .

وقالت بيربوك إن الأمم المتحدة يمكن أن تتميز بأشخاص يستمعون إلى بعضهم البعض باحترام وتفهم ، متحدين في قيم أساسية مشتركة مثل نبذ العنف وتطبيق المساواة بين جميع الأمم.

وفيما يتعلق بأوكرانيا، قالت بيربوك إن ألمانيا تقف بحزم إلى جانب كييف وستواصل دعمها "بكل ما تحتاجه" لتحقيق السلام.

وأضافت بيربوك أن التركيز في نيويورك هذا الأسبوع سيكون على "كيفية التعامل مع الجرائم المروعة المرتكبة في أوكرانيا باسم روسيا ومقاضاة مرتكبيها"، فضلا عن تخفيف خطر وقوع كارثة نووية في البلاد حيث هدد قصف المحطات النووية "بكارثة لملايين الأشخاص".
ومن المتوقع أن يحضر أكثر من 140 رئيس دولة وحكومة المناقشة العامة الـ 77 للجمعية العامة للأمم المتحدة التي تستمر أسبوعا في نيويورك هذا الأسبوع.

 

طباعة Email