الملكة إليزابيث تؤجل أداء يمين رئيسة وزراء بريطانيا الجديدة

ت + ت - الحجم الطبيعي

أجَّلت الملكة إليزابيث أداء يمين رئيسة وزراء بريطانيا الجديدة ليز تراس.

واضطرت ملكة بريطانيا، البالغة من العمر 96 عاماً، إلى إلغاء اجتماع عبر الإنترنت مع الوزراء اليوم، بعد أن نصحها أطباؤها بالراحة بعد يوم من تعيين تراس.

وقال قصر بكنغهام، في بيان: «بعد يوم حافل أمس، قبلت جلالتها بعد ظهر اليوم نصيحة الأطباء بالراحة، وهذا يعني أنه سيتم تحديد موعد آخر لاجتماع المجلس الخاص للملكة الذي كان من المقرر عقده مساء اليوم».

والتقت ملكة بريطانيا، التي تقيم حالياً في قلعة بالمورال باسكتلندا، بليز تراس، أمس، لتعيينها رئيسة جديدة للوزراء، بعد أن استقبلت بوريس جونسون لقبول استقالته. وأصبحت تراس رئيسة الوزراء الخامسة عشرة في عهد إليزابيث.

وتعاني الملكة مما وصفه قصر بكنغهام بأنها «مشكلات عرضية في الحركة» منذ نهاية العام الماضي، ما اضطرها إلى تقليص ارتباطاتها منذ ذلك الحين وتقليل ظهورها العام.

ولم يذكر قصر بكنغهام أي تفاصيل أخرى عن صحة الملكة، لكنه قال إن أحدث نصيحة من أطبائها لا يرد فيها ذكر دخول المستشفى. وأوضح القصر أنها ستبقى في بالمورال.

وكان الاجتماع الافتراضي للمجلس الخاص للملكة سيشهد أداء تراس اليمين، إضافة إلى أداء الوزراء الجدد اليمين، وتعيينهم مستشارين بالمجلس الخاص إذا لم يكونوا يشغلون هذا الدور بالفعل.

واضطرت الملكة الأسبوع الماضي إلى التغيب عن دورة ألعاب «برايمر هايلاند» في أسكتلندا للمرة الأولى منذ توليها العرش قبل 70 عاماً.

طباعة Email