أردوغان يجدد تحذيره لليونان: حان الوقت لكي تتحلى أثينا بضبط النفس

ت + ت - الحجم الطبيعي

جدد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الثلاثاء، تحذيره الصارخ لليونان، بسبب الانتهاكات المزعومة للمجال الجوي فوق بحر إيجه.

وقال أردوغان للصحفيين في أنقرة قبل مغادرته للقيام بجولة مدتها ثلاثة أيام في البلقان، إن الوقت قد حان لكي "تتحلى أثينا بضبط النفس".

وأضاف الرئيس التركي، مستخدما خطابا يلجأ له كثيرا عندما تهدد تركيا بشن عملية عسكرية: "بخلاف ذلك، يمكننا أن ننزل إلى هناك فجأة في إحدى الليالي، مثلما أقول دائما".

وكان أردوغان يشير إلى أنظمة الدفاع الجوي اليونانية "إس -300" التي يُزعم أنها تحاصر الطائرات التركية فوق بحر إيجه.
ومن جانبها، تنفي أثينا الاتهامات.

وكان الرئيس التركي حذر اليونان يوم السبت الماضي من أنها ستدفع "ثمنا باهظا" إذا استمرت في الانتهاكات المزعومة للمجال الجوي لبحر إيجه الذي يفصل بين الدولتين الجارتين العضوتين فى حلف شمال الأطلسي.

وقال: "مهلا أيتها اليونان، ألق نظرة على التاريخ... إذا ذهبت بعيدا بصورة تفوق الحد، فسيكون الثمن باهظا".

وذكرت وكالة أنباء الأناضول التركية الحكومية من بين وكالات أنباء أخرى فى الأسبوع الماضي ، نقلا عن وزارة الدفاع التركية فى أنقرة ، أن الطائرات التركية التي كانت تحلق في المجال الجوي الدولي تعرضت "لمضايقات" من جانب نظام الدفاع اليوناني الموجود على جزيرة كريت .

ووصلت العلاقات بين البلدين إلى أدنى مستوى بسبب سلسلة من الخلافات، أهمها الاتهام المتبادل بأن كلا منهما ينتهك المجال الجوي للآخر.

وتتهم تركيا اليونان بتسليح جزرها بشكل غير قانوني في شرق بحر إيجه، وهو أمر محظور بموجب معاهدة لوزان لعام 1923 ومعاهدة باريس لعام 1947.
 

 

طباعة Email