الخارجية الأمريكية تصدر تحذيراً عالمياً بعد مقتل أيمن الظواهري

ت + ت - الحجم الطبيعي

أصدرت وزارة الخارجية الأمريكية "تحذيرا عالميا للمواطنين الأمريكيين"، في أعقاب مقتل زعيم القاعدة أيمن الظواهري، حيث قالت إن "أنصار القاعدة أو المنظمات الإرهابية التابعة لها قد يسعون لمهاجمة المنشآت أو المواطنين الأمريكيين".

وأضافت الوزارة، في بيان، أنها "تعتقد أن هناك احتمالية أكبر لحدوث أعمال عنف ضد أمريكا".

وتابعت، وفقا لما نقلته شبكة "سي إن إن" الإخبارية الأمريكية اليوم الأربعاء، أن "المعلومات الحالية تشير إلى أن المنظمات الإرهابية تواصل التخطيط لهجمات إرهابية ضد المصالح الأمريكية في مناطق متعددة بجميع أنحاء العالم".

وذكرت: "قد يُستخدم في هذه الهجمات مجموعة متنوعة من التكتيكات بما في ذلك العمليات الانتحارية والاغتيالات والخطف والتفجيرات".

ولفتت إلى أنه "نظرا لأن الهجمات الإرهابية والعنف السياسي (بما في ذلك المظاهرات) والأنشطة الإجرامية والحوادث الأمنية الأخرى غالبا ما تحدث دون أي تحذير، فعلى مواطني الولايات المتحدة الحفاظ على مستوى عال من اليقظة وممارسة الوعي الجيد عند السفر إلى الخارج".

طباعة Email