مقتل 5 أفراد من مشاة البحرية في تحطم طائرة في كاليفورنيا

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلن سلاح مشاة البحرية الأمريكية، الخميس، أن خمسة من أفراده لقوا حتفهم عندما تحطمت طائرتهم من طراز أوسبري في جنوب كاليفورنيا خلال مهمة تدريبية.

وأفاد سلاح مشاة البحرية في بيان بأن الجنود الخمسة كانوا على متن طائرة (إم.في-22 بي أوسبري) عندما سقطت بالقرب من جلامس بولاية كاليفورنيا، شمال الحدود المكسيكية في حوالي الساعة 12:30 ظهرا بتوقيت المحيط الهادي (21.30 بتوقيت غرينتش) الأربعاء.

وقال الميجور جنرال برادفورد جيرينج "نأسف لخسارة جنود مشاة البحرية الأمريكية في هذا الحادث المأساوي. قلوبنا مع عائلاتهم وأصدقائهم وهم يحاولون تقبل هذه المأساة". ولم يتم الكشف عن أسماء وأعمار الجنود.

والطائرة أوسبري يمكن أن تقلع وتهبط مثل طائرة هليكوبتر وتحلق مثل طائرة تقليدية بجناحين. وكانت متمركزة في المحطة الجوية لمشاة البحرية في كامب بندلتون على بعد نحو 225 كيلومترا غربي جلامس.

ووفقا لصحيفة لوس انجليس تايمز، نفت الكوربورال سارة مارشال المتحدثة باسم الجناح الثالث لطائرات مشاة البحرية، الذي يشغل الطائرة، صحة منشورات على وسائل التواصل الاجتماعي ونداءات الاستغاثة الأولية التي أطلقتها خدمات للطوارئ من مكان الحادث وزعمت وجود مواد نووية على متن الطائرة.

 

طباعة Email