جمهورية التشيك تحل محل روسيا في مجلس حقوق الإنسان

ت + ت - الحجم الطبيعي

صوتت الجمعية العامة للأمم المتحدة بأغلبية واضحة أمس الثلاثاء على منح جمهورية التشيك مقعد روسيا في مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة.

وستشغل الدولة الواقعة في وسط أوروبا عضوية المجلس الذي يضم 47 عضوا ومقره جنيف لفترة غير مكتملة. وبسبب الظروف الاستثنائية، ستنتهي مدة الأعوام الثلاثة المعتادة لكل عضو في المجلس بنهاية عام 2023 فقط بالنسبة لجمهورية التشيك.

وأعرب وزير الخارجية التشيكي يان ليبافسكي عن سعادته بنتيجة القرار الذي تم التصويت عليه بالاقتراع السري.

وقال ليبافسكي للصحفيين في براغ إن بلاده ترغب في البناء على إرث الناشط في مجال الحقوق المدنية الرئيس السابق فاتسلاف هافيل.

وتأتي عضوية جمهورية التشيك في مجلس حقوق الإنسان بعد أسابيع من رحيل روسيا. 

طباعة Email