مجموعة السبع تفرض عقوبات جديدة على روسيا

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلن البيت الأبيض، اليوم، أن مجموعة الدول الصناعية السبع الكبرى فرضت عقوبات جديدة على روسيا بسبب أزمتها مع أوكرانيا.

وسبق هذا الإعلان إجراء محادثات عبر تقنية الفيديوكونفرانس بين زعماء مجموعة السبع والرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي.

وحسب الحكومة الأمريكية، تستهدف العقوبات الجديدة قطاع الطاقة الروسي الذي يحظى بأهمية في تمويل الحرب الروسية على أوكرانيا.

ويأتي الإعلان عن العقوبات الجديدة قبل احتفالات روسيا بـ"يوم النصر" غداً الذي يوافق الذكرى السابعة والسبعين للانتصار على ألمانيا النازية.

وأضاف البيت الأبيض أن كل دول مجموعة السبع تعهدت اليوم بالعمل على إنهاء استيراد النفط الروسي أو فرض حظر عليه.

يُذكر أن الولايات المتحدة فرضت بالفعل مثل هذا الحظر على استيراد النفط الروسي.

وتتفاوض دول الاتحاد الأوروبي في بروكسل حول حظر النفط الروسي وفرض عقوبات جديدة على روسيا، وثار خلاف أخيراً حول وضع قواعد استثنائية بالنسبة إلى دول مثل المجر والتشيك وسلوفاكيا وبلغاريا، ومن المنتظر استئناف المحادثات في الأسبوع المقبل.

وأعلن ممثل للحكومة الأمريكية عن فرض حظر على تقديم خدمات أعمال لشركات وأشخاص في روسيا، مشيراً إلى أن الحظر يشمل خدمات على سبيل المثال في مجال المحاسبة أو الإدارة أو الاستشارات أو التسويق.

وأضاف أن الولايات المتحدة ستفرض أيضاً عقوبات على أهم ثلاث محطات تلفزيونية تخضع بشكل مباشر أو غير مباشر لسيطرة حكومة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، وهي برفي كانال وروسيا-1 وإن تي دبليو.

وأوضح أنه لن يتم تقديم طلبات إعلانات من الولايات المتحدة لـ"أبواق الكرملين" هذه، ولن يتم توريد تقنية أمريكية للبث لهذه المحطات.

وتابع المسؤول الحكومي الأمريكي أن الولايات المتحدة ستواصل تشديد ضوابطها على الصادرات بغرض إضعاف المجهود الحربي الروسي.

وقال إن تشديد الضوابط سيسري، على سبيل المثال، على منتجات الأخشاب والمحركات الصناعية ومركبات إزالة العراقيل.

كما سيتم فرض عقوبات على مديرين أكبر البنوك الروسية وثالث أكبر بنك روسي، وهما سبيربنك وجازبروم بنك.

طباعة Email