تحطم طائرة أمريكية ومقتل 4 جنود بمناورات "الاستجابة الباردة" للناتو في النرويج

ت + ت - الحجم الطبيعي

لقي أربعة جنود أمريكيون حتفهم في حادث تحطم طائرة عسكرية أمريكية أثناء مناورات بالنرويج.

وأكدت شرطة إقليم نوردلاند النرويجي، اليوم السبت، صحة تقرير لإذاعة "إن آر كيه" العامة عن هذا الحدث.

وأعرب رئيس الوزراء النرويجي يوناس جار ستور عن مواساته لأقارب وزملاء القتلى وغرد عبر موقع تويتر:" خالص تعازينا لأسر الجنود وأقاربهم وزملائهم في وحدتهم".

ولم يتم بعد تحديد سبب سقوط الطائرة وهي من طراز في-22 اوسبراي، وأعلنت الشرطة فتح تحقيق في الواقعة.

وكانت الطائرة تشارك في التدريبات التي تحمل اسم "الاستجابة الباردة"، والتي بدأ الجزء الرئيسي منها بدأ يوم الاثنين الماضي.

وتشارك في المناورات العديد من دول حلف شمال الأطلسي (ناتو) ومن المنتظر أن تنتهي المناورات في مطلع نيسان/أبريل المقبل.

وستتم الأنشطة الرئيسية للمناورات في المياه والجو أولا.

يذكر أن مناورات "الاستجابة الباردة" يتم كل عامين في ظل أجواء شتوية في النرويج، ويشارك فيه نحو 30 ألف جندي من 27 دولة من دول الناتو ودول شريكة، ويشارك في التدريب آلاف من جنود القوات البرية والبحرية والجوية.

 

طباعة Email