بريطانيا تمنح مواطنيها 350 جنيهاً إسترلينياً شهرياً لاستقبال الأوكرانيين

ت + ت - الحجم الطبيعي

ستدفع بريطانيا مالا للسكان لفتح منازلهم أمام الأوكرانيين الفارين من العملية العسكرية الروسية، إذ تتحرك الحكومة لتهدئة الغضب من طريقة تعاملها مع أزمة اللاجئين الأسرع نموا في أوروبا منذ الحرب العالمية الثانية.

وقالت الحكومة اليوم الأحد إن البرنامج الجديد المعروف باسم "منازل لأوكرانيا" سيسمح للاجئين الفارين من الحرب بالقدوم إلى بريطانيا حتى وإن لم يكن لديهم أقارب فيها.

وستدفع بريطانيا 350 جنيها إسترلينيا (456 دولارا) شهريا لمن يستطيع توفير غرفة أو عقار زائد عن احتياجاته للاجئين لمدة ستة أشهر على الأقل.

وسعى رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون لتصوير بريطانيا على أنها تساعد في قيادة الاستجابة العالمية للعملية العسكرية الروسية، التي تصفها موسكو "بعملية خاصة"، ولكن حكومته واجهت انتقادات بسبب التأخر في استقبال اللاجئين.

وهاجم مشرعون من جميع الأحزاب السياسية الرئيسية إصرار الحكومة على أن يسعى الأوكرانيون للحصول على تأشيرات وفحوصات بيولوجية قبل الوصول إلى بريطانيا، قائلين إنها تعطي الأولوية للبيروقراطية على حساب مصلحة الفارين من الحرب.

وقالت الحكومة إنه بموجب البرنامج الجديد، ينبغي أن يكون المواطنون والجمعيات الخيرية والشركات والفئات المجتمعية قادرين على توفير سكن عن طريق صفحة إلكترونية بحلول نهاية الأسبوع.

وقال وزير الإسكان البريطاني مايكل جوف في بيان "تدعم المملكة المتحدة أوكرانيا في أحلك أوقاتها ويتفهم الشعب البريطاني الحاجة إلى وصول أكبر عدد من الناس إلى بر الأمان بأسرع ما نستطيع".

 

طباعة Email