الأمم المتحدة: لا دليل يدعم ادعاء روسيا امتلاك أوكرانيا أسلحة بيولوجية

ت + ت - الحجم الطبيعي

قالت الأمم المتحدة اليوم الجمعة إنه ليس لديها دليل على أن أوكرانيا تملك برنامج أسلحة بيولوجية، في الوقت الذي اتهمت فيه واشنطن وحلفاؤها روسيا بنشر هذا الادعاء غير المؤكد كمقدمة محتملة لشن هجمات بيولوجية أو كيماوية.

ودعت روسيا إلى اجتماع مجلس الأمن الدولي المؤلف من 15 دولة للتأكيد من خلال مبعوثها فاسيلي نيبينزيا، دون تقديم دليل، على أن أوكرانيا تدير مختبرات للأسلحة البيولوجية بدعم من وزارة الدفاع الأمريكية.

ووصفت الدول الأعضاء الادعاء بأنه "كذبة" و"محض هراء" واستغلت الجلسة لاتهام روسيا باستهداف وقتل مئات المدنيين عمدا في أوكرانيا، وهي تأكيدات نفتها روسيا في عملية عسكرية بدأتها قبل 15 يوما وصفتها بأنها "عملية عسكرية خاصة".

وقالت إيزومي ناكاميتسو، الممثلة السامية للأمم المتحدة لشؤون نزع السلاح، أمام المجلس إن الأمم المتحدة "ليس لديها علم" بأي برنامج أسلحة بيولوجية في أوكرانيا التي انضمت إلى حظر دولي على مثل هذه الأسلحة، كما فعلت روسيا والولايات المتحدة إلى جانب 180 دولة أخرى.

وقالت السفيرة الأمريكية في الأمم المتحدة ليندا توماس جرينفيلد إن اجتماع مجلس الأمن لمناقشة مزاعم موسكو المعلنة من دون أدلة عن "أنشطة بيولوجية" أمريكية في أوكرانيا يمكن أن يكون "ذريعة" لشيء جار تنفيذه.

ورغم أن السفيرة الأمريكية لم تقدم إلى الآن أدلة على تهديد وشيك خلال اجتماع مجلس الأمن، لكنها قالت إن "روسيا لها سجل قياسي من الاتهامات الكاذبة لدول أخرى بالانتهاكات التي تقترفها روسيا نفسها".

طباعة Email