ألمانيا ترفض انضمام أوكرانيا السريع إلى الاتحاد الأوروبي

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد المستشار الألماني أولاف شولتس رفضه الضم السريع لأوكرانيا إلى الاتحاد الأوروبي.

وقبيل قمة الاتحاد الأوروبي في مدينة فرساي الفرنسية، قال شولتس اليوم: «من المهم للغاية أن نواصل متابعة الأشياء التي قررناها في الماضي».

وأشار شولتس إلى اتفاق الشراكة الذي أبرمه الاتحاد الأوروبي وأوكرانيا في عام 2017 لتعميق العلاقات السياسية والاقتصادية بين الجانبين، موضحاً: أن «هذا هو المسار الذي يتعين علينا أن نتابعه».

وألمح شولتس إلى صعوبة اتخاذ قرارات بالإجماع في قضايا السياسة الخارجية والاقتصادية والمالية في ظل وجود 27 دولة.

ورأى المستشار أن على الاتحاد الأوروبي أن يطور منظوره المتعلق باتخاذ قرارات، ومن ذلك إتاحة إصدار قرارات بالأغلبية.

كان الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي طالب، الأسبوع الماضي، بضم بلاده إلى الاتحاد الأوروبي، مناشداً التكتل اتباع عملية خاصة بهذا الشأن، غير أن خطوة ضم عضو جديد إلى التكتل هي عملية معقدة وطويلة، فضلاً عن أنها تتطلب موافقة جميع الدول الأعضاء.

طباعة Email