مقتل أكثر من 10 أشخاص بينهم أطفال في غارات روسية على مدينة سومي

ت + ت - الحجم الطبيعي

قتل أكثر من عشرة أشخاص في غارات جوية على مدينة سومي شمال شرقي أوكرانيا، وفقا للسلطات المحلية.

وقال دميترو جيفيتسكي ، رئيس الإدارة المحلية في سومي ، في بيان نشر على فيسبوك في ساعة مبكرة من صباح اليوم الثلاثاء: "تم قصف المباني السكنية في بعض المناطق".

وأضاف أن عدة منازل دمرت عندما سقطت قنبلة بالقرب من وسط سومي. وأضاف أن أكثر من عشرة أشخاص قتلوا بينهم أطفال.

كما قتل أربعة جنود أوكرانيين فيما وصفه جيفيتسكي بأنه "قتال غير متكافئ مع الجيش الروسي".

ولم يتسن التأكد من هذه المعلومات بشكل مستقل.

وفي الوقت نفسه، قدر وزير البنية التحتية أولكسندر كوبراكوف الأضرار التي لحقت بالبنية التحتية للنقل في أوكرانيا بسبب الهجوم الروسي بأكثر من 10 مليارات دولار.

وشمل ذلك جسور وخطوط سكك حديدية ومطارات، حسبما قال كوبراكوف في تصريحات نشرت في عدد الثلاثاء من صحيفة أوكراينسكا برافدا.

وقال المسؤول الأوكراني إن الأضرار يمكن إصلاحها في غضون عامين وإنه يعول على المساعدات الخارجية لإعادة البناء.

طباعة Email