أمريكا: العالم تفادى بالكاد كارثة نووية

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكدت السفيرة الأمريكية لدى الأمم المتحدة، ليندا توماس جرينفيلد، اليوم، أن العالم تفادى كارثة نووية كادت تقع ليلاً عندما اندلع حريق أثناء هجوم القوات الروسية على محطة زابوريجيا للطاقة النووية في أوكرانيا، مطالبةً موسكو بضمانات ألا يقع مثل هذا الهجوم مرة أخرى.

وقالت جرينفيلد، متحدثةً في جلسة طارئة بمجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، إن الهجوم يمثل تصعيداً خطيراً جديداً في الغزو الروسي لأوكرانيا.

وحذرت من أن هناك خطراً وشيكاً، مشيرةً إلى وجود قوات روسية على بعد 31 كيلومتراً من ثاني أكبر محطة نووية في أوكرانيا.

طباعة Email