00
إكسبو 2020 دبي اليوم

وزير الدفاع البريطاني: لا تستر في تحقيق بشأن مقتل امرأة كينية

ت + ت - الحجم الطبيعي

أصر وزير الدفاع البريطاني بن والاس على أنه "لا يوجد تستر" بشأن مقتل امرأة كينية، في الوقت الذي تسعى الشرطة الكينية لإعادة فتح تحقيق فيما حدث للمرأة التي عثر على جثتها في خزان للصرف الصحي بالقرب من قاعدة للجيش البريطاني.

ونقلت وكالة بي إيه ميديا البريطانية عن بن والاس قوله إن وزارة الدفاع ساعدت في التحقيق في مقتل "أجنيس وانجيرو" المزعوم بعد أن اعترف جندي بقتل المرأة العاملة في الجنس، وفقا للتقارير.

وفي حديثه لمجلة هاوس، قال الوزير: "إنها قصة مقلقة للغاية وجريمة قتل ولا يوجد أحد في وزارة الدفاع يقف في طريق [إجراء تحقيق]".

وتابع "لا يوجد تستر، لا يوجد منع".

واعترف بأن القوات المسلحة البريطانية كانت مذنبة "بغض الطرف" عن استخدام البغايا بين الجنود، لا سيما عندما يخدمون في "بلدان فقيرة".

وأكدت الشرطة في كينيا في وقت سابق من هذا الشهر أنها ستعيد فتح قضية وانجيرو.

وكان قد تم العثور على جثة المرأة التي كانت تبلغ من العمر آنذاك 21 عاما قرب فندق ليونز كورت في مدينة نانيوكي الكينية، على بعد حوالي 150 كيلومترًا شمال نيروبي، بعد شهرين من اختفائها في مارس 2012.

ووفقًا لصحيفة صنداي تايمز، فإنه يُزعم أن الجندي اعترف بالقتل، كما أبلغ جندي آخر ضباط كبار في ذلك الوقت- لكن لم يتم اتخاذ أي إجراء.

وقالت الصحيفة في تقرير الشهر الماضي إن رفاق الجندي المتهم بالقتل كشفوا عن اسمه.

وقال وزير الدفاع لمجلة ذا هاوس إنه سمع بالقضية فقط عندما تم نشرتها صحيفة صنداي تايمز.

طباعة Email