00
إكسبو 2020 دبي اليوم

روسيا تهدد باستخدام "الفيتو" في خلاف مجلس الأمن الدولي حول مبعوث البوسنة

ت + ت - الحجم الطبيعي

هددت روسيا باستخدام حق النقض (فيتو) في مجلس الأمن بسبب خلاف يتعلق بتعيين السياسي الألماني كريستيان شميدت ممثلا أعلى للأمم المتحدة في البوسنة والهرسك.

وهددت موسكو باستخدام "الفيتو" ضد تفويض مجلس الأمن لقوة الاستقرار متعددة الجنسيات بقيادة أوروبا في البوسنة والهرسك.

وكان من المقرر إجراء تصويت فى المجلس اليوم الثلاثاء. لكن جرى تأجيل التصويت بعد ظهر يوم الأربعاء.

وينتهي تفويض قوة الاستقرار السابق من جانب المجلس المكون من 15 عضوا يوم الجمعة المقبل.

وكانت روسيا وعدد آخر من الأعضاء الغربيين الآخرين في مجلس الأمن على خلاف بشأن سياسة البوسنة والهرسك في الآونة الأخيرة.

وقبل عدة أشهر، حاولت روسيا والصين دون جدوى إلغاء منصب الممثل الأعلى الذي تولاه شميدت في أول أغسطس، بحجة أن هذا المنصب لم يعد مطلوبا.

لكن دبلوماسيين غربيين في نيويورك أكدوا أن مجلس الأمن لا يملك سلطة اتخاذ قرار بشأن ما إذا كان سيجري الحفاظ على منصب الممثل السامي.

ويدعو اتفاق دايتون للسلام لعام 1995، الذي أنهى حرب البوسنة (1992-1995)، مجلس تنفيذ السلام إلى تعيين ممثل أعلى.

وقال مصدر دبلوماسي إنه في المفاوضات الجارية حول تفويض قوة تحقيق الاستقرار دعت موسكو إلى حذف أي إشارة للممثل الأعلى من الاتفاق.

وتخضع البوسنة والهرسك، بمجموعاتها العرقية الرئيسية الثلاث، البوسنيون والصرب والكروات، لإدارة شديدة التعقيد ومتعددة الأعراق تعلوها رئاسة ثلاثية.

طباعة Email