00
إكسبو 2020 دبي اليوم

ميركل تحذر من اعتياد مشاهدة صور الحروب

حذرت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل من أن تؤدي كثرة الحروب والصراعات إلى إصابة الناس بالتبلد.

وخلال الكلمة التي ألقتها في المدرج الروماني (الكولوسيوم) في الندوة الختامية لاجتماع السلام الذي تقيمه جمعية "سانت إيجيديو" الكاثوليكية في إيطاليا، قالت ميركل، اليوم: "لا ينبغي أن نتعود على الصور التي تصلنا من مناطق أزمات بشكل يومي تقريباً".

وطالبت ميركل بالاستماع إلى الاحتياجات والمخاوف القادمة من مناطق أخرى في العالم، مشددةً: "لا ينبغي التهوين من المعاناة الإنسانية بسبب البعد الجغرافي".

وفي أعقاب لقاء عقدته مع بابا الفاتيكان فرنسيس الأول ورئيس الوزراء الإيطالي ماريو دراجي، قالت المستشارة المنتهية ولايتها: "إننا كمجتمع دولي نمثل مجتمعاً ذا مصير مشترك".

يُذكر أن جمعية "سانت إيجيديو" تنظم بصورة منتظمة اجتماعات دولية واجتماعات بين الأديان.

وأبدت ميركل "انبهارها" بما تقوم به الجمعية، وقالت: "بدون احترام المخالفين في الفكر والمخالفين في العقيدة لن نتمكن من العيش معاً في تنوع وسلام".

من جانبه، شدد بابا الفاتيكان، في كلمته في الاجتماع، على ضرورة تغير تعامل الشعوب مع بعضها البعض وطريقة تعامل البشر مع الطبيعة، وقال إن "الحرب تمثل فشل السياسة والبشرية".

وطالب البابا "بتقليل الأسلحة وزيادة المواد الغذائية، وتقليل النفاق وزيادة الشفافية وبزيادة التوزيع العادل للقاحات، وبتقليل بيع الأسلحة بطريقة تتسم باللامبالاة".

طباعة Email