رجل إطفاء يقتل زميلا له ويصيب آخر بالرصاص بلوس انجليس

ذكر مسؤولون أن رجل إطفاء قتل زميلا له بالرصاص وأصاب آخر بجروح شديدة في مقر عملهم بمقاطعة لوس انجليس أمس الثلاثاء، قبل أن ينتحر المشتبه به على ما يبدو خارج منزله القريب بعد قليل من الواقعة بينما اشتعلت النيران في المنزل.

وقالت إدارة الإطفاء ومسؤولو إدارة المقاطعة إن إطلاق النار وقع قبل قليلا من الساعة 11 صباحا (بالتوقيت المحلي) في محطة الإطفاء في منطقة أجوا دولسي الصحراوية، التي تبعد نحو 70 كيلومترا إلى الشمال من لوس انجليس.

وأشارت السلطات إلى أنها لم تحدد بعد الدافع المحتمل وراء الحادث. واكتفت بتعريف المسلح المشتبه به بأنه رجل إطفاء عاد إلى المحطة بعد انتهاء عمله لأسباب غير معروفة ثم فتح النار على زميليه في العمل هناك.

ووصل مسؤولو المقاطعة إلى منزل المشتبه به بعد وقت قصير من إطلاق النار ليجدوا النار قد أتت عليه. وقالت السلطات إنها رصدت أيضا جثة رجل، يُعتقد بأنه المسلح، في بركة صغيرة خارج المنزل بدا من بعيد أنه مصاب بعيار ناري في الرأس.

وقال داريل أوسبي، رئيس إدارة الإطفاء بلوس انجليس للصحفيين "اليوم هو حقا يوم حزين ويوم مأساوي لإدارة إطفاء مقاطعة لوس انجليس"، واصفا الحادث بأنه "من أسوأ الأخبار التي تلقيتها في حياتي المهنية".

كلمات دالة:
  • لوس انجليس،
  • رجل اطفاء
طباعة Email
#